سابك توقع عقدين لتصدير منتجات كيميائية لإيران ومصر   
الأربعاء 1421/11/22 هـ - الموافق 14/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شركة سابك
أعلنت شركة سابك السعودية العملاقة للصناعات الأساسية أنها وقعت عقدين مع كل من إيران ومصر لتزويدهما بنحو 260 ألف طن من مادة أثير ميتيل تيرسيوبوتيليك المضادة للتلوث.

وقال نائب رئيس الشركة فهد بن ناصر إنه سيتم بموجب الاتفاقية الموقعة مع إيران تصدير 200 ألف طن من المادة المذكورة، في حين ستستورد المؤسسة المصرية العامة للبترول 60 ألف طن منها. وأشار المسؤول إلى أن هذه هي السنة السابعة على التوالي التي تفوز فيها سابك بعطاء توريد هذه المادة لمصر.

وأوضح المسؤول السعودي الذي لم يحدد قيمة العقدين أن مادة أثير ميتيل تستخدم في إنتاج البنزين الخالي من الرصاص، وتخفيف نسبة التلوث في الجو الناتج عن المحروقات.

تجدر الإشارة إلى أن سابك العاملة في قطاع المنتجات البتروكيميائية تمتلك أربع شبكات لإنتاج ثلاثة ملايين طن من هذه المادة في السنة، وهو إنتاج يضع المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية في إنتاج الأثير ميتيل بعد الولايات المتحدة.

وكان مسؤول بالشركة أعلن الأسبوع الماضي أن سابك حققت العام الماضي عائدات قياسية وصلت إلى 6.5 مليارات دولار، وأرباحا صافية قدرت بنحو مليار دولار مسجلة زيادة نسبتها 113% مقارنة بالعام الذي سبقه.

وتملك الشركة 19 فرعا يوجد 16 منها في السعودية وثلاثة في البحرين. وتشكل الصناعة البتروكيميائية النشاط الرئيسي للمجموعة التي تعمل أيضا في قطاع الصناعة المعدنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة