روسيا والولايات المتحدة تستثمران الغاز الطبيعي بإثيوبيا   
الاثنين 1423/5/27 هـ - الموافق 5/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تتفاوض الشركتان النفطيتان الروسية ميتانول أس سي والأميركية كال تيك لتشكيل شراكة لاستثمار الغاز الطبيعي في منطقة أوغادين جنوب شرق إثيوبيا.

وكانت الشركة الروسية وقعت بداية فبراير/ شباط الماضي مع الحكومة الإثيوبية وشركة كالوب أس سي الإثيوبية مسودة اتفاق لاستثمار احتياطات الغاز الطبيعي التي تقدر بـ 76 مليار متر مكعب.

ويفترض أن تلتزم ميتانول أس سي التي تقضي مسودة الاتفاق بتملكها 50% من حصص كالوب باستثمار ما بين 80 و100 مليون دولار في المرحلة الأولية للمشروع من أجل بناء مصنع لتكرير الغاز الطبيعي.

وتوقعت مصادر في وزارة المناجم الإثيوبية أن شراكة ميتانول أس سي مع كال تيك يمكن أن تسمح لها بزيادة قدرتها المالية وإطلاق أعمال استثمار.

وكانت الشركة الأميركية شاركت عام 1998 في مزاد طرحته الوكالة الإثيوبية للخصخصة من أجل كالوب غاز أس سي. لكن الوكالة ألغت المزاد بعد ذلك, معتبرة أن المبالغ المعروضة "غير كافية" لبيع هذه الشركة الوطنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة