شركة تمويل عقاري تحذر من كساد بالاقتصاد الأميركي   
الجمعة 1428/8/10 هـ - الموافق 24/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:16 (مكة المكرمة)، 7:16 (غرينتش)
يواجه ما بين مليون وثلاثة ملايين أميركي خطر فقدان مساكنهم بسبب القروض (رويترز)
حذرت شركة "كانتري وايد" الأميركية للتمويل العقاري من أن تراجع سوق الإسكان في الولايات المتحدة يهدد بحالة من الكساد.
 
ودعا الرئيس التنفيذي للشركة أنغيلو موزيلو أمس الخميس المجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) لخفض سعر الخصم الذي يقرض به البنوك وسعر الفائدة الاتحادي الذي تقترض به البنوك فيما بينها.
 
وأوضح موزيلو أن ذلك الأمر سيحسن أوضاع السيولة في السوق. وأشار إلى أن شركته التي تعد الأكبر في مجال التمويل العقاري في الولايات المتحدة ستنجو من أزمة الكساد المحتملة.
 
وقد أدت تصريحات موزيلو إلى انخفاض في البورصات الأميركية بسبب قلق المستثمرين بشأن اتجاه الاقتصاد الأميركي.
 
وواجهت "كانتري وايد" أزمة ائتمانية هذا الشهر مع ارتفاع حالات التخلف عن سداد قروض عقارية واضطربات أسواق المال، وأعلنت في السادس عشر من الشهر الجاري سحبا غير متوقع لخط ائتمان كامل قيمته 11.5 مليار دولار بسبب عدم قدرتها على بيع سندات قصيرة الأجل.
 
وكان بنك "أوف أميركا" أعلن الأربعاء عن نيته استثمار ملياري دولار في كانتري وايد، وهو ما خفف من مخاوف بشأن مصير الشركة التي قال اثنان من المحللين على الأقل هذا الشهر إنها قد تشهر إفلاسها.
 
وبسبب أزمة التمويل العقاري يواجه ما بين مليون وثلاثة ملايين أميركي خطر فقدان مساكنهم بسبب ارتفاع الأقساط الشهرية لقروضهم العقارية.
 
يشار إلى أن المجلس الاحتياطي الاتحادي خفض يوم الجمعة الماضي سعر الخصم إلى 5.75%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة