مطالبة منظمة التجارة بإعداد نص خاص بقطاع الخدمات   
السبت 1428/9/18 هـ - الموافق 29/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:36 (مكة المكرمة)، 23:36 (غرينتش)

روسيا بقيت أكبر اقتصاد خارج منظمة التجارة (الفرنسية-أرشيف)
طالب أعضاء في منظمة التجارة العالمية بإعداد مسودة نص جديد حول تجارة الخدمات العالمية، لمنح هذا القطاع الذي يشكل ثلثي الناتج الاقتصادي العالمي المزيد من الثقل.

وتمثل هذه الخطوة توسيعا لنطاق المفاوضات التفصيلية لمنظمة التجارة العالمية فيما يتعلق باستكمال جولة الدوحة من محادثات التجارة، ليضم الخدمات أيضا بدل تركيزها حاليا على قطاعي الزراعة والصناعة فقط.

وأعلن مدير قسم تجارة الخدمات في المنظمة حامد ممدوح طلب أعضاء المنظمة من رئيس المفاوضات حول الخدمات سفير المكسيك لدى المنظمة فرناندو دو ماتيو البدء بإعداد النص المعني.

وأشار إلى وجود تأييد كبير ومطالبة لرئيس مفاوضات الخدمات بالبدء في مشاورات من أجل الخروج بمسودة لنص خاص بالخدمات تأخذ بالاعتبار جانب الشروط الخاصة بالزراعة والصناعة.

واعترى القلق الجهات الداعمة لقطاع الخدمات من بنوك وشركات اتصالات من تجاهل هذا القطاع محذرة من عدم حصول أي اتفاق تجاري على تأييد سياسي خاصة في الولايات المتحدة ما لم يعط قطاع الخدمات الاهتمام الذي يستحقه.

كما دعا المدير العام لمنظمة التجارة العالمية باسكال لامي روسيا إلى تقديم تنازلات إذا أرادت الانضمام للمنظمة، لأنها لم تصل للوضع الذي بإمكانها فيه الحصول على عضوية المنظمة حتى الآن.

وتتفاوض روسيا للانضمام لمنظمة التجارة منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي، وبقيت أكبر اقتصاد خارج المنظمة التي تضم 151 دولة في عضويتها.

وقالت روسيا في يناير/ كانون الثاني الماضي إنها تهدف للانضمام لمنظمة التجارة قبل نهاية هذا العام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة