استجواب أنان مجددا بشأن فضيحة النفط مقابل الغذاء   
الأربعاء 1425/12/15 هـ - الموافق 26/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 3:54 (مكة المكرمة)، 0:54 (غرينتش)
الإعلام الأميركي كثف ضغوطه على أنان (رويترز)
خضع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان لاستجواب جديد من قبل اللجنة المستقلة التي شكلها بنفسه للتحقيق في فضيحة برنامج "النفط مقابل الغذاء" في العراق, وذلك للمرة الثالثة منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي. 

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة إن الأمين العام التقى محققيه ثلاث مرات, الأولى في التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي لمدة ساعة و45 دقيقة والثانية في الثالث من ديسمبر/ كانون الأول لمدة 25 دقيقة والثالثة بعد ظهر أمس الثلاثاء.

وأشار المتحدث إلى أن الأمين العام مشمول بالتحقيق شأنه شأن كل الأشخاص المرتبطين بالبرنامج في الأمانة العامة, قائلا إن التحقيقات قد تستغرق بعض الوقت. 

ويرأس بول فولكر الرئيس السابق للبنك الفدرالي الأميركي لجنة التحقيق 
التي ينتظر أن تقدم تقريرها غير النهائي في نهاية يناير/ كانون الثاني الحالي أو مطلع فبراير/ شباط القادم. 

وتمثل فضيحة الفساد التي أحاطت ببرنامج النفط مقابل الغذاء مصدر إحراج كبير للأمم المتحدة, بينما يطالب برلمانيون أميركيون ووسائل إعلام أميركية باستقالة أنان.

ويعتزم أنان إدخال تعديلات واسعة في غضون شهر تقريبا على أعضاء الفريق الدبلوماسي المعاون له بسبب التداعيات السلبية لفضيحة النفط مقابل الغذاء.
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة