تقرير: شيفرون تهربت من دفع ضرائب بمليارات الدولارات   
الجمعة 1423/7/7 هـ - الموافق 13/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن بحثا جديدا أجراه أستاذان جامعيان في المحاسبة أظهر أن شركة شيفرون تكساكو تهربت من سداد ضرائب قيمتها 3.25 مليارات دولار في الفترة من عام 1970 إلى عام 2000 عبر خطة معقدة لتسعير النفط شملت مشروعا في إندونيسيا. ولم تعقب الشركة بعد على التقرير.

وقالت الصحيفة إن الاتهامات بالتهرب الضريبي أثارها للمرة الأولى ضد شركة شيفرون في أوائل التسعينيات المكتب المحلي لإدارة الضرائب في سان فرانسيسكو. وأوضح تقرير الصحيفة أن الشركة دفعت 675 مليون دولار لتسوية النزاع الضريبي، رغم أنها كانت قد جنبت مليار دولار خشية أن تخسر القضية التي كانت تغطي الفترة من 1979 إلى 1987.

واستمر مكتب إدارة الضرائب في تحقيقاته بعد ذلك، لكن الشركة رفضت تقديم الوثائق المطلوبة مما أدى إلى إحالة الأمر إلى المحكمة الاتحادية في سان فرانسيسكو. وقالت الصحيفة إن القضية أسقطت بعد ذلك عندما صدر قرار من الإدارة الفدرالية للضرائب في واشنطن بذلك.

وقالت إن الأستاذين الجامعيين استعرضا الوثائق وقالا إن مكتب إدارة الضرائب كان محقا في إعادة فتح باب التحقيق وإنه يجب أن يفعل ذلك الآن. وذكرت الصحيفة أن شيفرون تكساكو قالت بعد الاطلاع على البحث إنه يتضمن مزاعم قديمة تمت تسويتها بمعرفة إدارة الضرائب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة