شركة سعودية تسعى لشراء مؤسسة كراتشي لإمدادات الكهرباء   
الجمعة 24/12/1425 هـ - الموافق 4/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:06 (مكة المكرمة)، 13:06 (غرينتش)

حكومة شوكت عزيز تسعى للخصخصة لتخفيف العبء الاقتصادي (الفرنسية-أرشيف)
عرضت شركة سعودية أعلى سعر في مزاد لشراء حصة تبلغ 73% في مؤسسة كراتشي لإمدادات الكهرباء في باكستان.

وقال وزير الاستثمار والخصخصة الباكستاني عبد الحفيظ شيخ اليوم الجمعة إن اتحاد شركات كنوز الوطن المدعوم باستثمارات سعودية عرض 15.86 مليار روبية (267 مليون دولار) لشراء الحصة في الشركة الخاسرة التي تخضع لموافقة الحكومة.

وتسعى الحكومة التي يرأسها شوكت عزيز لإيجاد مشترين لمؤسسة كراتشي لإمدادات الكهرباء منذ عام 1997. وقالت لجنة الخصخصة إن الحكومة تنوي الاحتفاظ بحصة تبلغ 26% على الأقل في الشركة في الوقت الحالي.

وتعاني المؤسسة من خسائر منذ سنوات عدة. ولدى المؤسسة نحو 1.7 مليون عميل في كراتشي أكبر مدينة في باكستان والمركز التجاري للبلاد.

وترجع خسائر المؤسسة أساسا إلى سرقة الكهرباء على نطاق واسع ومشكلة تكدس العمالة وشبكة التوزيع المتهالكة.

وكان رئيس الوزراء السابق نواز شريف سلم الجيش في عام 1999 إدارة المؤسسة لإنقاذها من الانهيار التام، وهو ما أدى بالفعل لتراجع الخسائر. لكن المحللين يقولون إن الشركة لم تتجاوز المأزق بعد.

وذكرت لجنة الخصخصة أن بنك التنمية الآسيوي أعرب عن رغبته في شراء حصة تبلغ 6.7% في المؤسسة.  


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة