تضاعف خسائر الخطوط البريطانية   
الجمعة 1431/2/21 هـ - الموافق 5/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:43 (مكة المكرمة)، 12:43 (غرينتش)

الخطوط البريطانية تتكبد خسائر أقل من المتوقع في الربع الثالث (رويترز)

أكدت الخطوط الجوية البريطانية اليوم الجمعة أن خسائرها في الأشهر التسعة الماضية حتى ديسمبر/كانون الأول 2009 زادت بمقدار الضعف تقريبا لتصل إلى 245 مليون جنيه (387 مليون دولار)، مضيفة أنه من المتوقع أن تتواصل الخسائر لسنة كاملة.

وقالت الشركة في بيان النتائج إن خسائرها الصافية بلغت 245 مليون جنيه، مقارنة مع خسارة بلغت 127 مليونا (199 مليون دولار) خلال نفس الفترة من عام 2008.

وتراجعت عائدات المجموعة بنسبة 12.9% لتصل إلى 6.14 مليارات جنيه (9.5 مليارات دولار) في فترة تسعة أشهر.

وأكدت الخطوط البريطانية -التي تحاول الاندماج مع شركة إيبيريا الإسبانية- أن خسائرها قبل الضرائب كانت أقل من التوقعات، حيث بلغت 50 مليون جنيه (78 مليون دولار) في الأشهر الثلاثة حتى ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد خفض حاد للتكلفة.

وكانت توقعات السوق بتكبد الخطوط البريطانية خسائر أكبر من ذلك بكثير قدرت بنحو 150 مليون جنيه (235 مليون دولار) في الربع الثالث.

وقال المدير التنفيذي للشركة ويلي وولش إن هذه النتائج تسلط الضوء على تأثير التغيرات الدائمة في الشركة على التكاليف في الخطوط الجوية البريطانية.

وأضاف "بينما نحن على الطريق الصحيح، لا نزال نتوقع أن تكون خسائر قياسية هذا العام, وأن التغير الهيكلي الدائم يجري إدخاله في جميع المجالات في الشركة وسيعود بنا إلى الربحية المتواصلة".

وكانت الشركة قد قررت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلغاء 1700 وظيفة والقيام بإجراءات من شأنها خفض أجور طواقم طائراتها لمدة عامين، في إطار خطة لخفض التكاليف جراء حالة الانكماش الاقتصادي.

وأوضحت أنها تخطط للمضي قدماً في برنامج لتوظيف أشخاص جدد وفق أحكام وشروط تختلف عن تلك التي يعمل بموجبها الموظفون الحاليون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة