زيارة العاهل السعودي للهند تعطي دفعة للعلاقات الاقتصادية   
الخميس 1426/12/27 هـ - الموافق 26/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
السعودية مستعدة لتلبية كل احتياجات الهند من الطاقة (الفرنسية)
تلقت العلاقات الاقتصادية بين الهند والسعودية دفعة قوية بتوقيع ست مذكرات تفاهم بين البلدين في قطاعات الطاقة والمال والرعاية الصحية.
 
وتم التوقيع على الاتفاقيات خلال اجتماع مجلس الأعمال الهندي السعودي المشترك في العاصمة الهندية نيودلهي.
 
وعقد الاجتماع الذي نظمه اتحاد غرف التجارة والصناعة الهندية متزامنا مع الزيارة الرسمية التي يقوم بها العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز للهند.
 
وركزت الاتفاقات على التعاون في مجال الخدمات الاستشارية بقطاعي النفط والغاز وإنشاء مشروع مشترك للتنقيب عن النفط في السعودية وآخر لبناء عدد من المستشفيات والعيادات بالسعودية أيضا.
 
وقال الملك عبد الله قبل الزيارة لمحطة تلفزيون "أن.دي.تي.في" الإخبارية الهندية إن السعودية مستعدة لتلبية كل احتياجات الهند من الطاقة وإن لديها الطاقة والقدرة على تحقيق ذلك.
 
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الهندية نافتيغ سارنا إن رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ والعاهل السعودي عقدا اجتماعا لمدة 45 دقيقة تصدر خلالها أمن الطاقة جدول الأعمال، وهو قضية أساسية للهند التي تتوق إلى تأمين إمدادات الطاقة لاقتصادها سريع النمو.
 
وتمد السعودية الهند بنحو ربع إجمالي وارداتها من النفط الخام البالغة 1.9 مليون برميل يوميا. وفي العام 2004 اشترت الهند ما قيمته 6.2 مليارات دولار من الخام من السعودية.
 
وقالت مصادر بوزارة النفط الهندية إن نيودلهي تتطلع إلى شراكة إستراتيجية طويلة الأجل في مجال الطاقة مع السعودية وإنشاء المؤسسات الضرورية لدعم تلك الشراكة.
 
وقالت المصادر إن هناك عروضا أيضا لإنشاء مؤسسة خاصة تجمع شركة النفط السعودية أرامكو وشركتي نفط هنديتين رئيسيتين -هما شركة النفط الهندية وشركة النفط والغاز الطبيعي- لبحث إمكانية الاستثمار في السعودية أو الهند أو دولة ثالثة.
 
كما صرح وزير التجارة الهندي أس.أن. مينون بأن الهند التي قد تكون أكبر سوق مستهلك في العالم دعت رجال الأعمال السعوديين إلى الاستثمار في أراضيها.
 
وتعتبر الهند رابع أكبر سوق للصادرات السعودية. وكان حجم الصادرات عام 2004/2005 نحو 9.8 مليارات دولار، مثل النفط الخام أكثر من 90% منها.
 
ويبلغ حجم استيراد الشركات السعودية من الهند نحو 1.6 مليار دولار.
 
ووقعت الشركات الهندية والسعودية 106 اتفاقات للتعاون المشترك خلال العام الماضي. وذكر مجلس الأعمال المشترك أن قيمة الاستثمار في تلك الاتفاقات بلغت 445 مليون دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة