النقد الدولي يعتبر ارتفاع أسعار الطاقة ضارا بالاقتصاد العالمي   
الجمعة 1427/3/9 هـ - الموافق 7/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:30 (مكة المكرمة)، 17:30 (غرينتش)
حذر صندوق النقد الدولي من أن الأسعار المرتفعة للطاقة تفاقم الاختلالات في الاقتصادات العالمية وتزيد من خطر حدوث أزمة.
 
وقال الصندوق في التقرير الذي سينشر الأسبوع المقبل إن الأسعار المرتفعة  للطاقة تقف وراء نصف تدهور العجز في الحسابات الجارية للولايات المتحدة بين 2002 و2005.
 
ويرجع الخبراء ارتفاع أسعار النفط إلى التوترات في بعض الدول الهامة المنتجة للبترول مثل نيجيريا التي انخفض فيها معدل الإنتاج بنسبة أكبر من 20% منذ شهرين بسبب أحداث عنف، فضلا عن الأوضاع المتردية في العراق وعدم التوصل لحل في الخلاف النووي مع إيران.
 
في الوقت نفسه اعتبر مدير الوكالة الدولية للطاقة كلود مانديل أن صعود أسعار النفط لا يعني أن هناك نقصا في الأسواق العالمية.
 
وأكد مانديل أنه لا يوجد نقص في المعروض في الوقت الراهن مشيرا إلى أن مخزونات البنزين في الولايات المتحدة تتراجع لكنها أعلى من متوسط خمس سنوات.
 
من ناحية أخرى هبط سعر النفط الخام الأميركي في التعاملات الآجلة دولارا ليجري تداوله دون 67 دولارا للبرميل اليوم وسط آمال بأن نيجيريا ستستعيد قريبا جزءا من إنتاج النفط الخام الذي توقف بسبب هجمات مسلحين.
 
فقد انخفض الخام الأميركي الخفيف لتعاملات الآجلة لشهر مايو/أيار إلى 66.94 دولارا للبرميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة