ناشيونال غريد ولاتيس تعلنان صفقة اندماج   
الاثنين 1423/2/10 هـ - الموافق 22/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت شبكتا الكهرباء والغاز في بريطانيا عزمهما الاندماج لتوفير النفقات في صفقة تنشأ بموجبها مجموعة قيمتها 14.8 مليار جنيه إسترليني
(21.4 مليار دولار). وستشتري مجموعة ناشيونال غريد التي تحتكر توزيع الكهرباء في إنجلترا وويلز مجموعة لاتيس صاحبة شبكة الغاز البريطانية ترانسكو مقابل نحو 6.3 مليارات جنيه.

وبإضافة الديون المستحقة للشركتين والتي تقدر بنحو 14.3 مليار جنيه تصل قيمة الشركة الجديدة نحو 30 مليار جنيه لتصبح أكبر شركة خدمات عامة في بريطانيا. وأدت الصفقة لارتفاع أسهم الشركتين في التعاملات المبكرة.

وتشكو الشركات البريطانية منذ بدء عملية خصخصة قطاع الكهرباء قبل نحو 12 عاما من هيمنة الشركات الأجنبية على الصفقات الرئيسية. وقد تؤدي هذه الصفقة لبروز شركة وطنية طالب بها منتقدو الخصخصة لمنافسة شركات أوروبية عمالقة كشركة الكهرباء الفرنسية وشركة آر دبليو إي وشركة إي أون.

وتعاني الشركتان البريطانيتان من مصاعب مالية وتتوقعان أن تؤدي الصفقة إلى توفير مائة مليون جنيه سنويا. وشهدت ناشيونال غريد تراجعا كبيرا في قيمة شركة الاتصالات التابعة لها إنرجيز في العام الماضي ومنيت بخسائر في مشروعات بأميركا الجنوبية.

وفي الآونة الأخيرة قبلت لاتيس نظام تسعير صارما من مؤسسة أوفغيم التي تشرف على قطاع الغاز وقال بعض المحللين إنه يهدد نمو الأرباح في المستقبل. إلا أن مسؤولي الشركتين أعربوا عن ثقتهم في أن الاندماج سيجعلهم أقوى وأكثر قدرة على مواصلة توغل ناشيونال غريد في الولايات المتحدة حيث يجري فتح أسواق الطاقة أمام الاستثمار الأجنبي.

وقال روجر أروين الرئيس التنفيذي لناشيونال غريد الذي سيترأس الشركة الجديدة "سنستغل الموارد المجمعة والقدرات المالية لناشيونال غريد ترانسكو للاستفادة من الفرص التي يتيحها تحرير أسواق الطاقة الخارجية وبصفة خاصة التوسع في إستراتيجية ناشيونال غريد الناجحة في الولايات المتحدة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة