برنانكي: قادرون على مواجهة التضخم   
الثلاثاء 28/7/1430 هـ - الموافق 21/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:57 (مكة المكرمة)، 17:57 (غرينتش)
برناكي أكد أن تراكم الاحتياطات النقدية قد يحدث ضغوطا على الأسعار (رويترز-أرشيف)
 
أكد بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أن المبالغ الهائلة التي ضخها البنك في الاقتصاد لن تقلل من قدرته على رفع تكلفة الاقتراض عندما يحين الوقت المناسب.
 
وقال برنانكي في مقال نشر على موقع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية على الإنترنت إن الاقتصاد الأميركي الضعيف سيتيح على الأرجح إمكانية اتباع سياسات مخففة على نحو استثنائي لفترة طويلة قادمة.
 
وأكد أنه سيكون من الممكن اتباع سياسات للتكيف على الأوضاع لمدة طويلة, لكن عند مرحلة ما عندما ينتعش الاقتصاد الأميركي سنحتاج إلى تشديد السياسة النقدية لمنع ظهور مشكلة التضخم.

واعترف برنانكي بأن التراكم الهائل للاحتياطيات المصرفية لدى المجلس قد يحدث ضغوطا غير مرغوب فيها على الأسعار عندما يتوفر المزيد من الفرص أمام البنوك لممارسة عمليات الإقراض.
 
وأشار إلى أن مسؤولي المجلس بذلوا جهودا مكثفة لوضع إستراتيجية للخروج من أحد أقوى ردود البنك المركزي إزاء أزمة مالية ما في تاريخ الولايات المتحدة, وأبدى ثقته بوجود الأدوات اللازمة لسحب سياسات التكيف على الأوضاع على نحو سلس في الوقت المناسب.
 
وأضاف رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي أن من بين أبرز تلك الأدوات قدرة المجلس على دفع فائدة على  الاحتياطيات التي تحتفظ بها البنوك لديه, ويعد معدل الفائدة الذي يدفعه المجلس على تلك الاحتياطيات أساسا لتحديد أسعار الفائدة القصيرة الأجل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة