المركزي الأوروبي يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير   
الخميس 1422/3/29 هـ - الموافق 21/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس البنك فيم دويسنبرغ
أبقى البنك المركزي الأوروبي على أسعار الفائدة دون تغيير اليوم رغم تزايد الدلائل على تباطؤ الاقتصاد في منطقة اليورو. ومن المقرر أن يعلق رئيس البنك فيم دويسنبرغ على قرار البنك المركزي في مؤتمر صحفي يعقده في وقت لاحق من اليوم.

وقال البنك في بيان مقتضب إنه أبقى على الحد الأدنى لفائدة الاقتراض عند مستوى 4.5%. ولا يتوقع المحللون الاقتصاديون إقرار أي خفض في أسعار الفائدة حتى تبدأ مستويات التضخم في الهبوط.

وكان أغلب المحللين قد توقعوا أن يبقي البنك على الفائدة دون تغيير هذا الأسبوع انتظارا لظهور دلائل واضحة على أن التضخم يتراجع في منطقة اليورو عن المستوى الذي وصله في مايو/ أيار الماضي والبالغ 3.4% وهو أعلى مستوى له منذ ثماني سنوات.

بيد أن التوقعات آخذة في التزايد بأن البنك سيستجيب لضغوط التباطؤ الاقتصادي في منطقة اليورو بخفض الفائدة قبل أغسطس/ آب المقبل.

وجاء اجتماع البنك الذي عقد في دبلن في أعقاب سلسلة من عمليات خفض الفائدة بعد أنباء عن تراجع النمو في دول منطقة اليورو فضلا عن تحذيرات من تراجع عائدات الشركات وخفض العمالة من جانب شركات أوروبية كبرى.

وأكد البنك مرارا أن مهمته الأساسية هي الإبقاء على التضخم تحت السيطرة وليس إنعاش الاقتصاد. لكن المحللين قالوا إن التباطؤ الاقتصادي سيساهم في إقناع البنك المركزي بأن ضغوط الأسعار تتراجع.

وأبقى البنك كذلك على سعر الإقراض عند مستوى 5.50% وسعر الإيداع عند 3.50%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة