ديملر تريد تسوية اتهامات واشنطن   
الأربعاء 1431/4/9 هـ - الموافق 24/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:33 (مكة المكرمة)، 13:33 (غرينتش)

ديملر مستعدة لدفع 185 مليون دولار لتسوية القضية (الأوروبية-أرشيف)

أبدت شركةَ ديملر الألمانيةَ لصناعة السيارات والشاحنات استعدادها لدفع 185 مليون دولار لتسوية الاتهامات التي وجهتها وزارة العدل الأميركية ولجنة الأوراق المالية والصرف الأجنبي بتقديم رشى.

يأتي ذلك بعدما وجهت الحكومة الأميركية أمس تهما للشركةَ الألمانية بدفع رشى بعشرات الملايين من الدولارات إلى مسؤولين للفوز بعقود حكومية كبيرة.

وتنص لائحة الاتهام الأميركية على انتهاك الشركة قوانين مكافحة الرشى، وذلك بإغداق مسؤولين أجانب بملايين الدولارات وهدايا من السيارات الفاخرة للحصول على صفقات.

وأشارت اللائحة إلى أن تلك الرشى دفعت بين عامي 1998 و2008 لمسؤولين في 22 دولة على الأقل، بينها مصر وروسيا والصين وتركيا وإندونيسيا.

كما اتهم مدعون أميركيون الشركة بالتآمر وتزوير دفاتر وسجلات، وذلك بموجب قانون الممارسات الأجنبية وممارسات الفساد.

يشار إلى أن ديملر كانت تمتلك شركة كرايسلر الأميركية لصناعة السيارات بين عام 1998 و2007.

وبدأت لجنة الأوراق المالية والصرف الأجنبي الأميركية تحقيقها حول أنشطة لديملر عام 2004 عندما اشتكى مدقق حسابات من فصله بعدما كشف عن حسابات بنكية سرية تستخدم لدفع أموال لمسؤولين أجانب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة