موسم الحج ينعش اقتصاد مكة   
الأحد 1437/12/10 هـ - الموافق 11/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:33 (مكة المكرمة)، 8:33 (غرينتش)

كما تتجلى الصور الروحانية في الحج تظهر ملامح أخرى لا تخطئها العين، فأينما تتجه الأنظار فهناك منافع تجمع تجارة الدنيا والآخرة مصداقا لقوله تعالى "وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق ليشهدوا منافع لهم".

فتوافد الحجاج على مكة المكرمة ينعش اقتصاد المدينة حيث تضاعف المحال عدد موظفيها لاستقبال الزبائن.
ولا تهدأ الحركة في البلد الحرام ليلا ونهارا، فسائقو الحافلات والسيارات وغيرهم ينقلون ضيوف الرحمن على مدار الساعة داخل المدينة وخارجها، كما تكتظ محال الحلاقة بروادها للتحلل بعد أداء المناسك بغرض الحلق أو التقصير.

وتشهد محال بيع الذهب إقبالا كبيرا خصوصا من الحجاج القادمين من بلدان المغرب العربي، ويمتد الرواج التجاري لقطاعات كثيرة، منها محال العطور والبخور والملابس والسجادات والتذكارات.

وحسب إحصائيات غرفة التجارة والصناعة في مكة، فقد أنفق الحجاج من غير السعوديين في موسم الحج العام الماضي عشرين مليار ريال (5.3 مليارات دولار)، يضاف إليها أكثر من مليار ريال (266 مليون دولار) أنفقه الحجاج السعوديون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة