الفساد يكلف روسيا 15 مليار دولار سنويا   
السبت 1421/12/30 هـ - الموافق 24/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

موسكو
نقلت وكالات الأنباء الروسية عن المدعي العام فلاديمير أوستينوف قوله إن الفساد يتسبب في خسارة روسيا 15 مليار دولار سنويا ويقوض أسس المجتمع الروسي، وإن جزءا كبيرا من المؤسسات الاقتصادية في البلاد واقعة تحت تأثير عصابات إجرامية.

وأضاف المدعي العام أن قيمة الرساميل التي تهرب خلسة خارج البلاد تصل إلى ما بين 20 إلى 25 مليار دولار كل عام. وكشف النقاب عن أن نحو 40 ألف شركة وثلث المصارف خاضعة لسيطرة جماعات إجرامية.

وقال أوستينوف أثناء اجتماع عقد أمس الجمعة لبحث هذا الموضوع مع عدد من الأجهزة الروسية إنه يتعين توحيد الجهود لمكافحة الفساد. واعترف بأن قوات الأمن لم تنجح في استئصال شأفة هذه الظاهرة الخطيرة.

ونقلت الوكالات عن المسؤول الروسي قوله أيضا "إن مجتمعا ينتشر فيه الفساد ويضعف فيه حس الواجب والمسؤولية المدنية واحترام السلطة هو مجتمع منقسم ويتحمل النتائج المباشرة وغير المباشرة لكل ذلك".

وأضاف أوستينوف إن العام الماضي شهد فتح ألفي تحقيق قضائي متعلق بتبييض الأموال.

وكانت تقارير صحفية ومسؤولون في النيابة العامة أعلنوا في الآونة الأخيرة أن أكثر من عشرة آلاف موظف روسي بينهم 1500 ممثل لقوات الأمن أدينوا العام الماضي بتهم فساد واختلاس أموال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة