أداء متباين للأسهم بالخليج ومصر   
الخميس 1431/3/19 هـ - الموافق 4/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:05 (مكة المكرمة)، 20:05 (غرينتش)
مؤشر سوق دبي عاود الارتفاع بعد انخفاضه في الجلستين السابقتين (رويترز-أرشيف)

أغلقت مؤشرات الأسهم في الخليج ومصر اليوم الخميس على تباين وسط تداولات ضعيفة عموما.
 
وارتفع مؤشر سوق دبي المالي للمرة الأولى في ثلاث جلسات بيد أن حجم الأسهم التي تم تداولها انخفض إلى أدنى مستوى في ثلاثة أشهر.
 
وتراجع حجم التداول بهذه الصورة فيما هبط المؤشر 0.7% مع تحول اهتمام المستثمرين إلى أسواق أخرى واعدة في المنطقة مثل السعودية والكويت ومصر، فيما يستمر الغموض بشأن ديون دبي. وقال أحد المحللين إن المستثمرين يركزون على التداول القصير الأجل في انتظار ورود أنباء مهمة عن ديون دبي.
 
ومن المتوقع أن تكشف مجموعة دبي العالمية المملوكة لحكومة الإمارة هذا الشهر عن تفاصيل خطة إعادة دولة 22 مليارا مستحقة عليها, تتفاوض بشأنها مع البنوك الدائنة. وخلال تعاملات اليوم, ارتفع سهم شركة إعمار العقارية بنسبة 1.7% فساعد بالتالي على ارتفاع مؤشر السوق.
 
وفي الإمارات أيضا وفي مقابل الصعود الطفيف لمؤشر دبي, انخفض مؤشر سوق أبو ظبي المالي بصورة طفيفة أيضا بنسبة 0.1%.
 
وهبط مؤشر أبو ظبي للجلسة الأولى في خمس جلسات مع تراجع أسهم القطاع العقاري إذ انخفض سهم الدار العقارية 2.3% وسهم صروح العقارية 1.9%.
 
وهبط كذلك مؤشر بورصة قطر 0.8% مسجلا أدنى إغلاق منذ السابع من فبراير/شباط الماضي، مع تراجع سهم صناعات قطر لأدنى مستوى في 28 أسبوعا، مواصلا خسائره منذ أن أصدرت الشركة بيانات فصلية دون التوقعات.
 
كما تراجع مؤشرا السوقين البحرينية والعمانية 0.1% و0.4% على التوالي. وفي منطقة الخليج أيضا أغلق مؤشر سوق الكويت المالية مرتفعا 0.5% مع صعود أسهم عدد من الشركات من بينها شركة الاتصالات المتنقلة (زين) التي زاد سهمها 1.6%.
 
وفي المنطقة العربية ولكن خارج الخليج, أغلق مؤشر البورصة المصرية مرتفعا 0.01%.
 
وشهدت تداولات اليوم تراجع سهم مجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري المصرية بنسبة 4.2% بعد أن صعد نحو 4% أثناء الجلسة عقب صدور حكم قضائي بقبول طعن الرئيس السابق للشركة في حكم الإعدام الصادر بحقه في قضية مقتل المغنية اللبنانية سوزان تميم الأمر الذي يعني إعادة محاكمته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة