قطر تطلق صندوقين استثماريين لدعم الشركات التقنية   
الجمعة 29/8/1427 هـ - الموافق 22/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)

الصندوقان لشركات التمويل المُخاطر وقيمتهما 130 مليون دولار (رويترز-أرشيف)

أعلنت واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر عن إطلاق صندوقين استثماريين لشركات التمويل المُخاطر تبلغ قيمتهما 130 مليون دولار دعما لشركات التقنيات ويتوقع بدء عمل الصندوقين في العام المقبل.

ويضم الصندوقان صندوق الشركات الناشئة وقيمته 30 مليون دولار وصندوق الشركات التقنية وقيمته مائة مليون دولار.

ويستثمر الصندوق الأول في الشركات الناشئة في حين سيستثمر الصندوق الثاني في الشركات التقنية الواعدة التي قطعت شوطا في مسيرتها، وهما مخصصان للشركات الواقعة والعاملة في واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر.

ويدير هذين الصندوقين تجمع يضم أوكسفورد كابيتال بارتنرز البريطانية المتخصصةٌ في استثمارات التمويل المُخاطر وبنك قطر الوطني ومجموعة أنسباخر التابعة له والتي تقدم حلولا مالية مصممة للمؤسسات والأثرياء في كافة أنحاء العالم.

وقال الرئيس التنفيذي لواحة العلوم والتكنولوجيا في قطر د.أوليان روبرتس إن هدف المؤسسة جعل اقتصاد المعرفة في دولة قطر نشطا وفاعلا في الساحة الدولية.

تسويق التقنيات
ويوفر الصندوقان رأس المال لتسويق التقنيات التي تم تطويرها في قطر وخارجها إذ يعمل صندوق الشركات الناشئة على نقل التقنيات من المختبرات إلى الأسواق من خلال تقديم رأس المال المؤسس للشركات الناشئة، بينما يقوم صندوق الشركات التقنية باستثمارات في الشركات التقنية التي قطعت شوطا في تطوير تقنياتها لمساعدتها على تعزيز إنتاجيتها وتطوير تقنيات غير مسبوقة.

"
واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر على بناء حاضنة للأعمال لتوفر من خلالها للشركات الناشئة موقعا مناسبا
"
وتعمل واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر على بناء حاضنة للأعمال لتوفر من خلالها للشركات الناشئة موقعا مناسبا، والبرامج التدريبية المناسبة للارتقاء بمهارات إداراتها.

وقال مؤسس ورئيس مجلس إدارة أكسفورد كابيتال بارتنرز إدوارد موت إن دولة قطر تملك رؤية طموحة وبعيدة الأمد وهي تنفيذ استثمارات ضخمة في مجال التعليم والعلوم والبحوث التطبيقية.

وأفاد المدير العام للعمليات المصرفية للشركات وأسواق رأس المال في بنك قطر الوطني فينس كوك بأن قطر حققت نهضة شاملة في ضوء احتياطات الغاز الضخمة التي تملكها ومن خلال إدارتها المالية الحكيمة.

ومن المقرّر أن تقدم مؤسسة قطر القيمة الكاملة لصندوق الشركات الناشئة، كما ستقدم عشرين مليون دولار من قيمة صندوق الشركات التقنية، على أن يقوم مديرا الصندوقين بجمع بقية الاكتتابات في وقت لاحق من هذا العام.

ويتوقع أن يدخل الصندوقان حيز التشغيل في مطلع عام 2007، كما يتوقع أن يتقدما بطلب للعمل انطلاقا من مركز قطر المالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة