النقد الدولي يوصي بزيادة حصص أربع دول أعضاء   
السبت 1427/8/9 هـ - الموافق 2/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:34 (مكة المكرمة)، 21:34 (غرينتش)
دي راتو قال إن حقوق التصويت والحصص لا تتطابق مع واقع الاقتصاد العالمي (الفرنسية-أرشيف)
اقترح صندوق النقد الدولي زيادة حصص الصين وكوريا الجنوبية والمكسيك وتركيا في التصويت داخل المؤسسة الاقتصادية الدولية.
 
وسيعرض هذا الاقتراح على مجلس حكام الصندوق الذي سيجتمع في سنغافورة في 19 و20 من الشهر الجاري.
 
وقال المدير العام لصندوق النقد رودريغو دي راتو اليوم إن مجلس إدارة الصندوق تبنى مشروع  برنامج مدته سنتان يهدف إلى إدخال إصلاحات عميقة على آليات القرار في الصندوق.
 
واعترف راتو بأن زيادة حصص البلدان الأربعة لن تصحح سوى ثلث حالات التمثيل الضعيف الكثيرة، مشيرا إلى دول أخرى كثيرة ممثلة بشكل غير كاف في الصندوق.
 
وأوضح أن الجميع يعرفون أن حقوق التصويت والحصص لا تتطابق مع واقع الاقتصاد العالمي.
 
وأعرب مدير صندوق النقد الدولي عن أمله في إجراء هذا التصحيح على مرحلتين، تقضي الأولى بتصحيح آني للحالات الأكثر وضوحا، ثم إصلاح أوسع للدول التي ترى أنها غير ممثلة بشكل كاف.
 
ويحدد حساب حصص الدول الأعضاء في ميزانية الصندوق حقوقها في التصويت في هيئته التنفيذية.
 
وقد تبنى الصندوق برنامجا على سنتين لإجراء هذا التصحيح الثاني الذي يشمل برنامجا لإعادة تحديد الحصص للمستقبل من أجل تحديد وزن كل دولة داخل المؤسسة طبقا لأهميتها الفعلية في الاقتصاد العالمي، بشكل آلي.
 
يشار إلى أن حصة الصين حاليا في الصندوق أكبر بقليل من حصة هولندا التي تزيد إلى حد كبير عن حصة الهند.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة