صندوق البحرين السيادي يتطلع لاستحواذات   
الجمعة 23/3/1435 هـ - الموافق 24/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:13 (مكة المكرمة)، 10:13 (غرينتش)
تقليص شركة طيران الخليج خسائرها يتيح للصندوق السيادي البحريني هامشا للاستثمار (رويترز)

قال محمود الكوهجي الرئيس التنفيذي لشركة ممتلكات القابضة، وهي صندوق الثروة السيادية للبحرين، إن الأوضاع المالية للشركة آخذة في التحسن بما يمكنها من البحث بخطى أنشط عن استثمارات جديدة هذا العام الجاري.

وسجلت ممتلكات خسارة صافية قدرها 181.7 مليون دينار (482 مليون دولار) في عام 2012 بعد خسارة قدرها 270.6 مليون دينار (717 مليون دولار) في 2011، وتعزى الخسارة في جزء منها إلى المشكلات المالية لشركة طيران الخليج.

لكن أداء المحفظة الاستثمارية، حسب ما قاله الكهوجي على هامش منتدى دافوس الاقتصادي، يتحسن الآن، حيث قلصت طيران الخليج خسائرها إذ تموّل حكومة المنامة خسائرها، الأمر الذي أتاح متسعاً لممتلكات للبحث عن استثمارات جديدة.

قطاع التكنولوجيا
وقال المسؤول البحريني إن ممتلكات لديها موازنة تزيد عن 150 مليون دينار (397 مليون دولار) للاستثمارات، مضيفا أن الشركة ستكون أكثر نشاطا في الاستثمارات خلال العام الحالي، وأنها مفتحة على الاستثمارات في كل القطاعات ما عدا الطيران والعقارات، مشيرا إلى قطاع تكنولوجيا المعلومات بالقول "نأمل أن نقوم ببعض الاستحواذات فيه".

وبلغت قيمة الأصول التي تديرها ممتلكات بنهاية سبتمبر/أيلول الماضي 7.1 مليارات دولار، وهو ما يجعلها واحدة من أصغر صناديق الثروة السيادية الخليجية، لكن الصندوق يقوم بدور مهم في اقتصاد البحرين إذ يملك حصصا في 40 شركة غير نفطية، منها البحرين للاتصالات وألومنيوم البحرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة