دول عربية تخفض أسعار الفائدة   
الخميس 1429/11/1 هـ - الموافق 30/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:55 (مكة المكرمة)، 13:55 (غرينتش)

لجأ العديد من الدول لخفض أسعار الفائدة في محاولة لحماية الاقتصاد من آثار أزمة الائتمان (الفرنسية-أرشيف)

خفضت الكويت سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 25 نقطة أساس، مقتفية خطى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي).

 

ويعتبر هذا الخصم الثاني الذي تنفذه الكويت هذا الشهر بعد خفض كبير بمقدار 125 نقطة أساس، أوصل السعر الرئيسي إلى 4.25% حاليا.

 

وفي المنامة أعلن البنك المركزي البحريني أنه خفض سعر الفائدة على عقود إعادة الشراء "الريبو" وأموال ليلة واحدة بواقع 125 نقطة أساس. وتربط المملكة عملتها الدينار بالدولار الأميركي.

 

أما في أبو ظبي فقد ذكرت مصادر بالمصرف المركزي هناك، أن الإمارات التي تربط عملتها بالدولار قررت عدم مسايرة خفض أسعار الفائدة الأميركية في أول مرة لا تحذو فيها حذو الاحتياطي الاتحادي.

 

بالوقت نفسه قال محافظ المركزي العراقي إنه ينوي خفض أسعار الفائدة بواقع نقطة مئوية واحدة لتصل 15% لتحفيز النمو، وإن بغداد تريد خفض التضخم الأساسي السنوي إلى 10% عام 2009 من 13% حاليا.

 

وكان الاحتياطي الاتحادي خفض سعر الفائدة الرئيسي خمسين نقطة أساس الأربعاء، في إطار تحركات للبنوك المركزية على مستوى العالم لمكافحة الدخول في حالة كساد.

 

ومن المتوقع أن تخفض اليابان وأوروبا الفائدة، وخفضت الصين وتايوان وهونغ كونغ بالفعل أسعار الفائدة في محاولة لحماية اقتصاداتها من آثار أزمة الائتمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة