النواب الأميركي يقر موازنة إضافية للعراق وأفغانستان   
الثلاثاء 1426/5/15 هـ - الموافق 21/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:06 (مكة المكرمة)، 9:06 (غرينتش)
استنزاف مستمر بالعراق وأفغانستان (الفرنسية)
صوت مجلس النواب الأميركي لصالح منح وزارة الدفاع 45 مليار دولار إضافية للحرب في العراق وأفغانستان في إطار إقراره ميزانية الدفاع التي بلغت قيمتها 409 مليارات دولار.
 
وأقر المجلس "التمويل التكميلي" الطارئ لترتفع تكلفة العمليات العسكرية الأميركية لأكثر من 300 مليار دولار في الوقت الذي اضطر فيه الرئيس الأميركي جورج بوش لتصعيد دفاعه عن حرب العراق في مواجهة تراجع التأييد الشعبي.
 
ورفض مجلس النواب مساعي المعارضين الديمقراطيين لمطالبة بوش بتقديم تقرير للكونغرس عن المعايير التي سيستخدمها في تحديد متى سيسحب القوات الأميركية من العراق. 
 
ووصفت النائبة نانسي بيلوسي -زعيمة الديمقراطيين وهي من كاليفورنيا- الحرب بأنها "خطأ فادح" وقالت إن الكونغرس الذي يهيمن عليه الجمهوريون فشل في مراقبة تصرفات الإدارة فيما يتعلق بالحرب.
 
وقال الجمهوريون إن التمويل التكميلي مطلوب لتغطية التكاليف التي تتحملها وزارة الدفاع  من أول أكتوبر/تشرين الأول من السنة المالية المقبلة وحتى مارس/آذار عام 2006 عندما تحتاج لمشروع قانون آخر للإنفاق الطارئ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة