رسوم أميركية نهائية تغضب بكين   
الخميس 1431/1/14 هـ - الموافق 31/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:09 (مكة المكرمة)، 7:09 (غرينتش)
صادرات أنابيب النفط الصينية إلى أميركا العام الماضي بلغت 2.6 مليار دولار (رويترز)

أبدت بكين اليوم الخميس استياء شديدا بعدما فرضت واشنطن رسوما نهائية على واردات صلب صينية, وهي أحدث خطوة في النزاع التجاري بين البلدين.
 
وسبق لواشنطن أن فرضت رسوما على واردات صينية من بينها أنواع من الصلب وإطارات مطاطية وذلك بمقتضى قوانين مكافحة الإغراق الأميركية.
 
وقالت لجنة التجارة الدولية الأميركية -وهي وكالة فدرالية- إن الرسوم التي فرضت على أنابيب صلب موردة من الصين وتستخدم في صناعة النفط والغاز نهائية, فيما قال محامون إن هذه الخطوة الأميركية هي أكبر قضية أميركية ضد الصين في إطار النزاع التجاري بين البلدين المستمر منذ سنوات.
 
وبررت اللجنة القرار -الذي اتخذته وزارة التجارة الأميركية- بأن تلك الأنابيب تباع في السوق الأميركية بأسعار منخفضة جدا مما يلحق ضررا كبيرا بالمصنعين الأميركيين, وينتهك مبدأ المنافسة.
 
وتتفاوت الرسوم التي ستفرض على صادرات الصلب الصينية وفقا لحجم الدعم الحكومي الذي حصلت عليه كل شركة من الشركات الصينية الضالعة في عملية التصدير.
 
ووفقا لبيانات أميركية فإن الصادرات الصينية من تلك الأنابيب إلى الولايات المتحدة زادت بين عامي 2006 و2008 بنسبة 203%, وتضاعفت العام الماضي عن العام السابق أكثر من ثلاث مرات، وقدرت عائداتها في 2008 فقط بنحو 2.6 مليار دولار.
 
استياء شديد
وانتقدت وزارة التجارة الصينية اليوم بشدة القرار الأميركي, ووصفته بالتحرك الحمائي, لكنها أحجمت عن التلويح بإجراءات مضادة.
 
وقال المتحدث باسم الوزارة ياو جيان في إن "الصين أعربت عن استيائها البالغ ومعارضتها القوية لذلك القرار"، وأضاف أن التحرك الأميركي لا يتفق مع قواعد منظمة التجارة العالمية الخاصة بالدعم.
 
وتابع أن الولايات المتحدة استخدمت طريقة غير صحيحة لتعريف وحساب الدعم، مما نتج عنه معدل دعم عال مصطنع أضر بمصالح الشركات الصينية.
 
ووصفت وزارة التجارة الصينية اتهامات الإغراق الموجهة لها من مصنعي الصلب الأميركيين بالعمياء.
 
وقالت إن أي قرار يستهدف صناعة أنابيب النفط الصينية سيكون خاطئا, ويجافي الحقيقة المتمثلة في أن الصعوبات التي تواجه صناعة الصلب الأميركية إنما نتجت عن الأزمة المالية.
 
وفي قضايا سابقة, كانت الصين ردت على خطوات عقابية أميركية باستهداف سلع أميركية عن طريق فرض رسوم تجارية عليها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة