البحرين تفقد 40 مليون دولار من خفض جماركها   
الاثنين 1422/6/8 هـ - الموافق 27/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشف مسؤول بحريني أن تخفيض بلاده للرسوم الجمركية بمقتضي اتفاق إقامة اتحاد جمركي بين دول مجلس التعاون الخليجي الست في السنوات الثلاث المقبلة سيكلف البحرين خسارة تصل إلى 15 مليون دينار بحريني (أربعين مليون دولار تقريبا).

وقال مدير عام الجمارك جاسم جمشير إن البحرين "شرعت في إجراء تخفيضات على الرسوم الجمركية منذ بداية العام الماضي". وأضاف في حديث نقلته صحيفة بحرين تريبيون اليوم أن الرسوم الجمركية المفروضة على 760 سلعة ألغيت أو خفضت.

وأوضح أن "الرسوم الجمركية البالغة 5% على 289 سلعة ألغيت تماما لتصبح هذه السلع معفاة من الرسوم" بينما تم تخفيض الرسوم الجمركية البالغة 10% إلى 7.5% على 471 سلعة مصنفة.

وتابع يقوله إن دخل البحرين من الجمارك بلغ العام الماضي ستين مليون دينار بحريني. وأضاف أن الرسوم الجمركية المحددة بنحو 15% على 1172 سلعة مصنفة ستخفض في بداية العام المقبل إلى 10% لتضاف إلى 158 سلعة مرتبطة بالسيارات التي خفضت الرسوم المفروضة عليها من 20 إلى 15% تم في العام الجاري.

وقال إن قائمة تضم 1906 سلع مصنفة يفترض أن تخفض الرسوم الجمركية المفروضة عليها عام 2003 "ما تزال قيد الدراسة" بين دول مجلس التعاون. وأكد أن المرحلة الأخيرة من خطة توحيد التعرفة الجمركية تشمل تخفيضا أو رفعا طفيفا
للرسوم للوصول إلى مستوى واحد من الرسوم بين دول المجلس الست.

وأشار جمشير إلى أن دول مجلس التعاون "اتفقت على تخفيض أو تعديل الرسوم الجمركية على سبعة آلاف سلعة مصنفة سعيا منها لتنفيذ الاتفاق" بشأن الوحدة الجمركية الذي تم في قمة مجلس التعاون في الرياض عام 1999.

وأكد أن الدول الست "تعمل معا للوصول إلى تعرفة جمركية موحدة مع نهاية العام 2003", موضحا أنه "بمجرد أن تكمل كل دولة خطوات التخفيض في المهلة المحددة سيتم تعميم التعرفة الجديدة في الدول الست بموجب ما تنص عليه الاتفاقية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة