بوش يؤكد ثقته بقوة الاقتصاد الأميركي على المدى الطويل   
السبت 1429/1/19 هـ - الموافق 26/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:26 (مكة المكرمة)، 0:26 (غرينتش)
بوش اعتبر أن تأجيل أو تقويض هذه الخطة سيكون خطأ (رويترز)
أعرب الرئيس جورج بوش الجمعة عن ثقته من قوة الاقتصاد الأميركي على المدى الطويل، لكنه حث الكونغرس على التحرك بسرعة لإقرار خطة حوافز يأمل أن تساعد في تفادي كساد محتمل.
 
وأبلغ بوش ممثلي حزبه الجمهوري في مجلس النواب الذين يحضرون حفلا سنويا أن تأجيل أو تقويض هذا المشروع سيكون خطأ.
 
وشدد الرئيس الأميركي على أن الخطة تعد معقولة جدا، وأن هناك حاجة إليها وتهدف إلى وضع المال في أيدي الناس الذين سيساعدون هذا الاقتصاد على البقاء قويا.
 
ويتعين أن يحصل مشروع القانون أولا على موافقة مجلس النواب قبل إحالته إلى مجلس الشيوخ حيث سيخضع لبعض التغييرات، لكن زعماء مجلس الشيوخ أوضحوا أنهم يأملون في إرسال المشروع إلى بوش لتوقيعه قبل منتصف فبراير/شباط المقبل.
 
وكان بوش وزعماء بمجلس النواب الأميركي كشفوا يوم الأربعاء
عن الخطة التي تتضمن حوافز لاستثمارات الشركات وإعفاءات ضريبية للأفراد والأسر قيمتها حوالي 150 مليار دولار، بهدف تنشيط إنفاق المستهلكين وإعطاء دفعة للاقتصاد الذي يعاني من آثار أسعار النفط المرتفعة، وكساد في سوق المساكن وأزمة للقروض العقارية.
 
وكان المدير العام لصندوق النقد الدولي قد وصف الأسبوع الماضي وضع الاقتصاد العالمي بأنه "خطير" مشيرا إلى الشكوك التي تلقت بها الأسواق العالمية خطة الرئيس الأميركي لإنعاش اقتصاد بلاده.

 

وحذر دومينيك شتراوس من أن حدوث كساد في الاقتصاد الأميركي سيكون له تداعيات على اقتصادات العالم كلها.

وتسببت أزمة الائتمان العالمية الحالية الناجمة عن أزمة للقروض العقارية عالية المخاطر في الولايات المتحدة، بحدوث فوضى في أسواق المال الأوروبية، تظهر على شكل فقاعات بين الفينة والأخرى، كان آخرها الثلاثاء الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة