نيكي ينخفض والدولار يستقر مقابل الين   
الجمعة 1424/6/17 هـ - الموافق 15/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سجل مؤشر نيكي الرئيسي للأسهم اليابانية انخفاضا في نهاية المعاملات في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم الجمعة بعد ارتفاعه عن مستوى عشرة آلاف نقطة لفترة وجيزة.

وحدث التراجع وسط إقبال من المستثمرين على البيع لجني الأرباح عن أسهم شركة جي.إف.إي هولدنجز لصناعة الصلب وغيرها من الأسهم التي ساهمت في ارتفاع السوق على مدى الأيام الخمسة السابقة.

وتركز أكبر هدف لعمليات جني الأرباح على سهم بنك يو.إف.جي هولدنجز رابع أكبر بنوك اليابان بعد ارتفاعه بنسبة 24% منذ يوم الثلاثاء عندما أعلنت بيانات الناتج المحلي الإجمالي وعملت على إيجاد إقبال شديد على شراء أسهم البنوك.

وصعد مؤشر نيكي الرئيسي المكون من أسهم 225 مؤسسة يابانية كبرى إلى 10038.09 نقطة في أوائل المعاملات بفضل إقبال المستثمرين الأجانب على الشراء ليتجاوز مستوى عشرة آلاف نقطة للمرة الأولى منذ العاشر من يوليو/تموز وينهي موجة الارتفاع التي استمرت خمسة أيام.

وكان انخفض عند الإغلاق المؤشر 50 نقطة أي بنسبة 0.50% إلى 9863.47 نقطة.

وقد انخفض مؤشر توبكس الأشمل 0.12% إلى 964.78 نقطة.

من جانب آخر استقر سعر الدولار أمام الين وارتفع أمام اليورو اليوم الجمعة مع استيعاب السوق لانقطاع الكهرباء على نطاق واسع في الولايات المتحدة وتدعم الاتجاه بالآمال المتعلقة بانتعاش سريع في الاقتصاد الأميركي.

وسجل الدولار تراجعا بنحو ربع ين في الصباح مع تأثر المتعاملين بارتفاع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية ومع تأثر السوق بالعامل النفسي الناجم عن انقطاع الكهرباء في الولايات المتحدة.

وقد تراجع الدولار بسبب ارتياح المتعاملين بعد معرفتهم أن انقطاع الكهرباء يرجع على الأرجح إلى خلل فني وليس إلى عمل تخريبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة