السودان يبرم اتفاقا نفطيا   
السبت 1431/8/26 هـ - الموافق 7/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:38 (مكة المكرمة)، 20:38 (غرينتش)

مجمل الإنتاج النفطي السوداني يستخرج من حقول تقع جنوب البلاد (الجزيرة-أرشيف)

أبرمت الحكومة السودانية اليوم اتفاقا مع أربع شركات نفطية لتقاسم إنتاج النفط في مربع "أي"، الذي تشترك فيه خمس من ولايات التماس بين شمال السودان وجنوبه.

والشركات التي تم التوقيع معها هي ستار بتروليوم الإسبانية وهملا إنرجي النرويجية، إضافة إلى سودابت ونايل بت السودانيتين.

وأعرب وزير النفط السوداني لوال أشويل دينق في حفل توقيع الاتفاق عن امتنانه وشكره للشركتين الأوروبيتين، مشيرا إلى أنهما جاءتا للاستثمار، في وقت يشهد فيه قطاع الأعمال حالة من التوتر ترقبا لنتائج الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب في يناير/كانون الثاني المقبل.

وتوقع الوزير أن يكون النفط عاملا حاسما في تماسك شطريْ البلاد معا بصورة أكثر سلمية، وسيؤكد استدامة الاستقرار في قلب القارة الأفريقية.

وفي يونيو/حزيران الماضي حذر خبراء سودانيون من أن الانفصال المحتمل للجنوب بعد الاستفتاء, سيفقد الشمال جزءا كبيرا من العائدات النفطية, ويؤزم اقتصاده المعتمد بصورة كبيرة على تلك العائدات.

كما أوضح محافظ بنك السودان المركزي صابر محمد الحسن -في مقابلة مع الجزيرة حينها- أن 70% من مجمل الإنتاج من النفط، البالغ 500 ألف برميل يوميا, يستخرج من حقول تقع جنوب البلاد, وحذر من أن الشمال سيواجه عجزا كبيرا في حال قرر الجنوب الانفصال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة