إيران تلغي اتفاقية لتزويد الهند بالغاز   
الأربعاء 1426/8/25 هـ - الموافق 28/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:18 (مكة المكرمة)، 11:18 (غرينتش)
محطة لضخ الغاز الطبيعي بإيران (أرشيف)
ذكرت مصادر صحفية أن طهران ألغت اتفاقية لتزويد الهند بخمسة ملايين طن سنويا من الغاز الطبيعي المسال، في أعقاب تصويت الأخيرة لصالح قرار تبنته الوكالة الدولية للطاقة الذرية يمهد لإحالة ملف إيران النووي لمجلس الأمن الدولي.
 
وقالت صحيفة ذا هندو إن سفير إيران بالنمسا نقل قرار حكومة بلاده إلى ممثل الهند لدى الوكالة الدولية.
 
وكانت إيران أعلنت الثلاثاء أنها ستعيد النظر في علاقاتها الاقتصادية مع الدول التي صوتت ضدها بمجلس محافظي الوكالة الأسبوع الماضي.
 
من ناحية أخرى ذكرت صحيفة هندوستان تايمز أن سفير إيران لدى نيودلهي نقل إلى الأمين العام للخارجية الهندية شيام ساران "الشعور العميق بالألم وخيبة الأمل" إزاء تصويت الهند.
 
يُشار إلى أن إيران والهند وقعتا في يونيو/حزيران الماضي على اتفاقية الغاز التي تستمر لمدة 25 عاما، ويبدأ تنفيذها عام 2009.
 
وكانت طهران توصلت بعد مفاوضات طويلة مع كل من نيودلهي وإسلام آباد لاتفاق لإقامة خط أنابيب لنقل الغاز الإيراني إلى الدولتين يتكلف سبعة مليارات دولار، وسط معارضة واشنطن للمشروع.
 
وقالت باكستان والهند مؤخرا إنه سيتم التوقع على الاتفاق في ديسمبر/كانون الأول القادم.
 
وأوضح مدير وزارة النفط الباكستانية أحمد وقار مؤخرا بعد مباحثات مع مسؤولين هنود بإسلام آباد أنه تم تحقيق تقدم كبير نحو إنجاز المشروع.
 
واقترحت نيودلهي أن يضخ الخط بداية كمية قدرها 60 مليون متر مكعب من الغاز يوميا بالعام الأول، ترتفع إلى 90 مليونا بالعام الثاني و120 مليونا العام الثالث.
 
وسيصل طول الخط إلى 2670 كلم, منها 1115 كلم في إيران و705 في باكستان و850 في الهند.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة