سوق العمل الصينية مقبلة على أوضاع صعبة   
الأحد 1423/8/20 هـ - الموافق 27/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير العمل الصيني زانغ زوجي إن سوق العمل في الصين ستواجه "وضعا صعبا للغاية" في المستقبل, في ضوء زيادة أعداد الداخلين إلى السوق وارتفاع وتيرة التسريحات من المؤسسات الحكومية التي تشملها برامج الإصلاح الاقتصادي.

ونقلت وكالة شينخوا الصينية للأنباء عن الوزير قوله إن الحكومة أنفقت في السنوات الأربع الماضية نحو 10 مليارات دولار كإعانات للعمال المسرحين.

وأضاف زوجي أمام البرلمان الصيني أن "عدد الداخلين إلى سوق العمل سيبلغ مداه في 2005, وهو ما سيفاقم الضغط على جهود الحكومة لإعادة تشغيل المسرحين". وقال إن "الوضع الخاص بتوفير فرص عمل جديدة لا زال صعبا جدا".

وقال الوزير إن 26 مليون شخص فقدوا وظائفهم في المؤسسات الحكومية منذ عام 1998، موضحا أن 17 مليونا منهم أعيد توظيفهم. ومن المتوقع أن ترتفع وتيرة التسريحات في وقت تواجه فيه جهود إعادة تشغيل المسرحين صعوبات جمة.

يذكر أن نظام التقاعد لا يغطي سوى 140 مليون شخص في حين لا يدخل في نطاق نظام إعانات البطالة سوى 100 مليون. ويبلغ حجم القوة العاملة في الصين نحو 730 مليون شخص يقيم 240 مليونا منهم في مناطق حضرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة