البنك الدولي يقدم لليمن 210 ملايين دولار   
الخميس 1422/12/2 هـ - الموافق 14/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير التخطيط والتنمية اليمني أحمد محمد صوفان إن اليمن سيحصل على أكثر من 210 ملايين دولار كمساعدات وقروض من البنك الدولي خلال العام الحالي. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن الوزير قوله في مؤتمر صحفي مشترك عقده أمس في صنعاء مع جان لوي صربيب نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إن هذه المساعدات والقروض ستركز على تمويل المشاريع التنموية بما في ذلك خدمات المياه والصحة وتطوير التعليم.

وقال الوزير اليمني إن البنك الدولي سيقدم لليمن أيضا خبرات فنية ضرورية لمساندة مشاريع التنمية. ونقلت الوكالة اليمنية عن صربيب قوله إن علاقة اليمن مع البنك الدولي قوية ولم تتأثر بأية ظروف كأحداث 11 سبتمبر/أيلول "بل إن البنك عمل على مساعدة الحكومة اليمنية لتقييم آثار هذه الأحداث والعمل على ألا يكون لها أية تأثيرات كبيرة في الاقتصاد اليمني".

وكانت الولايات المتحدة قد امتدحت اليمن لمساندته الحرب على ما تسميه الإرهاب وخاصة الحملات التي شنها ضد أشخاص مشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة المشتبه به في تنفيذ الهجمات على مركز التجارة العالمي في نيويورك وواشنطن.

وقال صربيب في المؤتمر الصحفي إن البنك سيسهم في دعم مساعي الحد من الفقر إلى جانب التعاون الحالي مع الحكومة لتحسين الأداء الاقتصادي وخلق بيئة ملائمة للاستثمارات تسهم في حل مشاكل البطالة والدفع بعملية التنمية.

وأضاف أن هناك حاليا 19 مشروعا يجري تنفيذها منها مشاريع طرق ريفية بتكلفة 45 مليون دولار, وقال إنه سيتم خلال الأشهر المقبلة تخصيص 150 مليون دولار لمشروعات جديدة في مجالات المياه والصرف الصحي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة