ارتفاع عائدات المحروقات الجزائرية   
الاثنين 1432/1/28 هـ - الموافق 3/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:39 (مكة المكرمة)، 14:39 (غرينتش)

عائدات الجزائر من النفط والغاز بلغت 55.7 مليار دولار في 2010 (الفرنسية-أرشيف)

 

أكد وزير الطاقة والمناجم الجزائري يوسف يوسفي أن عائدات الجزائر من مبيعات النفط والغاز ارتفعت بنسبة 25% خلال عام 2010 مقارنة بعام 2009، حيث بلغت 55.7 مليار دولار أميركي.

 

وقال يوسفي في تصريح لإذاعة الجزائر اليوم الاثنين إن عائدات عام 2010 من النفط والغاز ارتفعت بنسبة 25% مقارنة بعام 2009 التي كانت في حدود 44 مليار دولار.

 

وأضاف أن عائدات بلاده من مبيعات النفط والغاز بلغت 55.7 مليار دولار في عام 2010، كما تحدث عن تباطؤ طفيف وليس تراجعا في إنتاج المحروقات، مشيرا إلى أن المهم هو قيمة الصادرات وليس حجم الصادرات.

 

وكان تقرير صادر عن شركة النفط الوطنية الجزائرية (سوناطراك) كشف الأسبوع الماضي أن الإنتاج الإجمالي للنفط والغاز سيبلغ نحو 220 مليون طن في 2010، مقابل 222.5 مليون طن عام 2009 و231.9 مليون طن عام 2008.

 

وتشكل صادرات النفط والغاز معظم صادرات الجزائر بنسبة بلغت 97.16%، حيث وصلت حتى نوفمبر/تشرين الثاني الماضي 49.81 مليار دولار، مقابل 39.46 مليارا في نفس الفترة من العام 2009 بارتفاع بلغ 26.24%.
 
في المقابل لا تزال الصادرات غير النفطية هامشية، إذ بلغت نسبتها 3% من الحجم الإجمالي للصادرات بقيمة بلغت 1.45 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة