أوبك قد تخفض إنتاجها النفطي في الربع الثاني   
الجمعة 1426/1/2 هـ - الموافق 11/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:21 (مكة المكرمة)، 19:21 (غرينتش)

ذكر القائم بأعمال الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عدنان شهاب الدين أن أعضاء المنظمة قد يضطرون لإجراء تخفيض للمعروض النفطي خلال الربع الثاني من العام الحالي وحتى في حالة استمرار القوة في الاستهلاك.

وعبر عن اعتقاده بأن على منتجي أوبك القيام بخفض أكبر وأسرع في حالة ظهور هبوط حاد في الطلب على الخام في الأسواق النفطية.

ولكن شهاب الدين أوضح أنه في حالة استمرار الطلب القوي في الربع الثاني من العام 2005 فقد تلجأ أوبك لخفض صغير في الإنتاج.

وعلى الصعيد التجاري حامت أسعار النفط الآجلة حول 47 دولارا للبرميل اليوم الجمعة بعد تقرير وكالة الطاقة الدولية الذي توقع زيادة في تقديرات الاستهلاك العالمي للنفط خلال العام الحالي مقدرا زيادته بكمية 80 ألف برميل يوميا وخاصة بعد زيادة الطلب في الصين.

ولكن المحللين يرون أن الأسواق ما زالت تتأثر بالأوضاع في الدول المنتجة وخاصة في نيجيريا وروسيا ومنظمة أوبك والعراق.

وانخفض سعر الخام الأميركي في العقود الآجلة تسليم مارس/آذار المقبل 12 سنتا إلى 46.98 دولارا للبرميل في بورصة نيويورك التجارية خلال التعاملات الإلكترونية الأوروبية.

وارتفع سعر خام برنت 11 سنتا بالغا 44.59 دولارا للبرميل في بورصة البترول الدولية اللندنية.

وعلى الرغم من أن أسعار الخام الأميركي أقل بنحو ثمانية دولارات من السعر القياسي الذي حققه هذا الخام في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي عندما بلغ 55.17 دولارا للبرميل فإنه أعلى بحوالي 40% مقارنة بالعام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة