بوش يدعو لاستكمال اتفاق التجارة العالمية بالمكسيك   
الخميس 1424/7/9 هـ - الموافق 4/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش
دعا الرئيس الأميركي جورج بوش المفاوضين التجاريين إلى تعويض ما فاتهم في اجتماع مقرر الأسبوع المقبل في كانكون بالمكسيك من أجل استكمال اتفاق جديد للتجارة العالمية خلال 16 شهرا.

وأوضح بوش في حفل أقيم بالبيت الأبيض أمس بمناسبة توقيع تشريع لتنفيذ اتفاقات تجارة حرة جديدة مع شيلي وسنغافورة أن استكمال المفاوضات العالمية بحلول الموعد النهائي في العام 2005 ضروري لأن فتح أسواق عالمية هو الطريق إلى النجاح للدول الغنية والفقيرة على حد سواء.

ويعمل بوش على تنفيذ جدول أعمال من الاتفاقات الثنائية واتفاقات التجارة الحرة منذ توليه السلطة في يناير/ كانون الثاني 2001، مشيرا إلى أن أكبر المكاسب ستأتي من استكمال مفاوضات منظمة التجارة العالمية.

وبعد جولة محادثات التجارة العالمية التي عقدت في الدوحة بقطر في نوفمبر/ تشرين الثاني 2001 تخلف أعضاء المنظمة فعليا عن جميع المواعيد النهائية المحددة لهم في إطار التحضير لاجتماع كانكون بين العاشر والرابع عشر من سبتمبر/ أيلول الجاري.

وتأتي دعوة بوش للعمل في الوقت الذي حث فيه تحالف من أكثر من 300 مجموعة أعمال أميركية المفاوضين الأميركيين على الاستعداد للمضي قدما في ما يتعلق بالقضايا الرئيسية مثل الزراعة.

وطالب التحالف التجاري الأميركي بوجوب أن تكون الولايات المتحدة وشركاؤها مستعدين لتقديم تنازلات مجدية في ما يتعلق بتحرير التجارة لإحراز تقدم في المحاور الثلاثة الرئيسية في مفاوضات التجارة، وهي دعم الصادرات وحماية الصناعات المحلية وحرية الدخول للأسواق.

ووجهت البرازيل والهند والصين وغيرها من الدول النامية انتقادات حول الاقتراح الزراعي المشترك بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي باعتباره يسمح للدول الغنية بإبقاء دعم زراعي ضخم وحماية محاصيل محلية توصف بالحساسة من منافسة الواردات.

وقدمت تلك الدول اقتراحا مضادا يقضي بأن تخفض الدول المتقدمة الدعم والتعريفات الجمركية، في حين يسمح للدول النامية بإبقاء إجراءات حماية أكبر.

ويأمل مسؤولون أميركيون في تحقيق تقدم كاف في كانكون للتوصل إلى اتفاق بحلول يناير/ كانون الثاني 2005.

وحتى تحقيق ذلك تحتاج الدول للاتفاق على أهداف لخفض التعريفات الصناعية والتوصل إلى إجماع على عدد من القضايا الخلافية الأخرى مثل ما إذا كان يتعين التفاوض على قواعد دولية جديدة تشمل سياسات الاستثمار والمنافسة الوطنية.

وعبر بوش عن اعتقاده بأن الدول قد أحرزت تقدما ملحوظا منذ بدء المفاوضات قبل نحو عامين، مؤكدا إمكانية انطلاق أعضاء منظمة التجارة العالمية من هذا التقدم الأسبوع المقبل في كانكون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة