المنطقة العربية الكبرى الحرة تدخل حيز التنفيذ   
الاثنين 1425/11/22 هـ - الموافق 3/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:47 (مكة المكرمة)، 16:47 (غرينتش)

موسى: تطبيق التبادل الحر يمثل 94% من التجارة العربية (الفرنسية-أرشيف)
تدخل المنطقة العربية الكبرى للتبادل الحر حيز التنفيذ اعتبارا من يوم غد مع بدء العام الجديد، وهي تشمل 17 دولة عضوا في جامعة الدول العربية.

ورحب أمين عام الجامعة عمرو موسى ببدء تطبيق التبادل الحر بين دول يمثل حجم تجارتها 94% من إجمالي التجارة العربية.

وأشار موسى إلى تقديم الجزائر الوثائق الضرورية قبل شهرين وهي في الطريق للانضمام إلى المنطقة.

وعبر موسى عن أمله في انضمام موريتانيا والصومال وجيبوتي واتحاد جزر القمر للمنطقة قريبا، لكون هذه الدول مع الجزائر هي الوحيدة من أصل 22 دولة عربية لم تنضم للمنطقة.

"
 المنطقة ترفع معدل النمو في الدول العربية وتحسن ظروف حياة الرعايا العرب ودعم المسيرة الاقتصادية المشتركة
"
وأكد موسى أن إقامة المنطقة الحرة سيؤدي إلى ارتفاع معدل النمو في الدول العربية وتحسين ظروف حياة الرعايا العرب ودعم المسيرة الاقتصادية للعمل العربي المشترك.

وكان قرار إنشاء المنطقة العربية الكبرى للتبادل الحر صدر في القمة العربية المنعقدة في العاصمة الأردنية عام 2001.

وخفضت الدول التي انضمت للمنطقة رسومها الجمركية فيما بينها تدريجيا على أن تلغى هذه الرسوم اعتبارا من يوم غد والذي يصادف الأول من يناير/ كانون الثاني عام 2005.

وتشارك في هذه المنطقة للتبادل الحر كل من السعودية وقطر والبحرين ومصر والإمارات العربية المتحدة والعراق والأردن والكويت ولبنان وليبيا والمغرب وسلطنة عمان والسلطة الوطنية الفلسطينية والسودان وسوريا وتونس واليمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة