التضخم يواصل الارتفاع في إندونيسيا   
الأربعاء 1422/5/12 هـ - الموافق 1/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قفز معدل التضخم السنوي في إندونيسيا إلى أكثر من 13% في يوليو/ تموز الماضي، وحذر مكتب الإحصاء الحكومي من أنه سيكون من الصعب خفض المؤشر دون مستوى 10% قبل نهاية العام الجاري.

وتفرض هذه الزيادة التي تأتي في أعقاب زيادات كبيرة في أسعار الوقود والكهرباء في الشهور الأخيرة ضغوطا على الرئيسة الجديدة للبلاد ميغاواتي سوكارنو بوتري لحملها على الحد من ارتفاع الأسعار الذي يؤثر بشدة على ملايين الفقراء في البلاد.

وقال مكتب الإحصاءات إن المعدل السنوي للتضخم في يوليو بلغ 13.04% مقارنة مع 12.11% في الشهر السابق. وبلغ معدل التضخم الشهري في يوليو 2.12% بدلا من 1.67% في يونيو/ حزيران وذلك بسبب الزيادة الكبيرة في تكلفة المواصلات.

وقال كوسمادي صالح نائب رئيس مكتب الإحصاء إن ارتفاع قيمة الروبية لن يكون له على الأرجح تأثير كبير في خفض التضخم هذا العام.

وقد ارتفعت قيمة العملة الإندونيسية إلى أعلى مستوياتها في ستة أشهر منذ الإطاحة بالرئيس عبد الرحمن واحد قبل أكثر من أسبوع وسط آمال بأن تعين ميغاواتي حكومة مقبولة للأسواق المالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة