تعليق تداول أسهم فرانس تيليكوم المتهاوية في البورصة   
الجمعة 1423/7/7 هـ - الموافق 13/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ميشيل بون في مؤتمر صحفي حول وضع الشركة المالي مؤخرا (أرشيف)
تم تعليق تداول أسهم شركة فرانس تيليكوم في البورصة بعد هبوط سعر السهم بنحو 15%.
وأعلنت الشركة التي تفوق ديونها ستين مليار دولار انسحابها من موبيل كوم الألمانية لتدفع بها إلى الإفلاس, رغم جهود الحكومتين الفرنسية والألمانية لإنقاذها.

وتزامن ذلك مع إعلان رئيس فرانس تيليكوم ميشيل بون استقالته مما دفع الحكومة التي تملك أكثر من النصف في الشركة المتعثرة إلى البحث عن بديل يحل محله بداية الشهر المقبل.

وبلغت ديون الشركة نحو 68 مليار دولار, وهو ما يفوق التكلفة الإجمالية لحرب الخليج الثانية عام 1991. كما فاقت تلك الديون إجمالي الدين الخارجي المستحق على روسيا وهي مقترض دولي كبير, إذ تبلغ قيمة الدين الروسي 61 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة