السعودية تنشئ مصهرا للألومنيوم بـ3.76 مليارات دولار   
الاثنين 1427/3/5 هـ - الموافق 3/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:01 (مكة المكرمة)، 9:01 (غرينتش)
وافقت الحكومة السعودية على إنشاء مصهر للألومنيوم بتكلفة قدرها 14.086 مليار ريال (3.76 مليار دولار) وبطاقة إنتاجية تصل إلى 623 ألف طن سنويا.
 
وقال مسؤول كبير بوزارة التجارة والصناعة إن المصهر الذي سيقام في منطقة رأس الزور الصناعية بشرق السعودية سيكون تابعا لشركة معادن الحكومية وسينتج 200 ألف طن من الألومينا وسيبدأ تصدير إنتاجه بعد عام 2008.
 
وقالت شركة معادن إنها تتوقع أن تكون تكاليف الإنتاج رخيصة مقارنة بشركات الإنتاج العالمية وأرخص من أقرب منافسيها في الإمارات والبحرين.
 
وتعد صناعة الألومنيوم جانبا رئيسيا من الجهود التي تبذلها بعض دول الخليج العربية لتنويع اقتصادها الذي يعتمد بشدة على صادرات النفط.
 
وأعلنت مجموعة "نورسك هايدرو" الصناعية النرويجية الشهر الماضي أنها ستقيم مشروعا مشتركا في قطر مع شركة قطر للبترول بتكلفة ثلاثة مليارات دولار وبطاقة إنتاجية تصل إلى 585 ألف طن سنويا على أن يبدأ الإنتاج عام 2009.
 
وفي فبراير/شباط الماضي كشفت الإمارات عن خطط لإنشاء مجمع لصهر الألومنيوم بتكلفة قدرها ستة مليارات دولار.
 
كما شجعت إمكانية الحصول على إمدادات غاز رخيصة شركات ألومنيوم أخرى على التوجه لمنطقة الخليج العربية. وقالت شركة الألومنيوم الوطنية الهندية إنها تعتزم إنشاء مصهر في الخليج بحلول عام 2009-2010 .
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة