كرايسلر تسرح 26 ألف موظف في ثلاث سنوات   
الثلاثاء 1421/11/7 هـ - الموافق 30/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحد مصانع كرايسلر

كشفت شركة كرايسلر، وهي أحد جناحي مجموعة ديملر كرايسلر لصناعة السيارات، النقاب عن خطط للاستغناء عن 26 ألفا من موظفيها على مدى ثلاث سنوات وإغلاق الإنتاج أو خفضه في 13 مصنعا، لوقف خسائرها المالية.

وتمثل هذه التخفيضات الواسعة في الوظائف ما نسبته 20% من إجمالي القوة العاملة في جميع مصانع الشركة، وهي جزء من خطة أوسع نطاقا ستعلن الشركة عنها في 26 فبراير/ شباط، تهدف إلى وقف خسائرها التي يتوقع أن تصل إلى نحو 1,75 مليار دولار في النصف الثاني من عام 2000.

وقال ديتر زيتشه الرئيس التنفيذي لكرايسلر في مؤتمر صحفي عقده في مقر الشركة إن "الأسواق تتدهور، وأداء شركتنا أكثر سوءا".

وأضاف زيتشه الذي أرسل إلى الشركة من ألمانيا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي في مهمة لإنقاذ كرايلسر أن نحو 75% من الوظائف سيتم الاستغناء عنها هذا العام.

وتقول مصادر الشركة إن غالبية التسريحات والبالغة نحو 23 ألف وظيفة ستتم في مصانع كرايسلر في الولايات المتحدة وكندا، بينما سيستغنى عن نحو 2600 وظيفة من مصانع كرايسلر في المكسيك و500 وظيفة في مصانعها في أميركا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة