الجزائر تنفق 16 مليار دولار على تطوير قطاع النقل   
الجمعة 23/3/1427 هـ - الموافق 21/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:30 (مكة المكرمة)، 23:30 (غرينتش)
قال وزير الأشغال العمومية الجزائري عمار غول إن بلاده التي تسعى للتحديث بعد سنوات من الصراع ستنفق 16 مليار دولار على المطارات والموانئ والطرق في إطار مشروع يوفر "فرصا ذهبية" للمقاولين بما في ذلك الأجانب.
 
وقال الوزير إن البرنامج الذي يستمر خمس سنوات يعوض الوقت الضائع بعد أكثر من عشر سنوات تضرر فيها اقتصاد البلاد بسبب الصراع بين قوات الأمن ومتشددين إسلاميين. وأضاف أن السوق الجزائرية مفتوحة بالكامل أمام الموردين الأجانب كما أنها تتمتع بالجاذبية.
 
وتأتي الخطة في إطار مشروع حكومي قيمته 80 مليار دولار بدأ العام الماضي لدعم النمو الاقتصادي وتوفير فرص عمل.
 
وفي الشهر الماضي خصصت الجزائر نسبة كبيرة من الإنفاق عندما منحت عقودا تقدر قيمتها بنحو سبعة مليارات دولار لاتحادات شركات يابانية وصينية لإقامة أجزاء من طريق سريع طوله 1300 كيلومتر يمر عبر البلاد من تونس إلى المغرب.
 
وقال الوزير إنه سيتم طرح المزيد من العطاءات الدولية وستفوز أفضل العروض بالصفقات.
 
وبالإضافة إلى الطريق الذي يربط الشرق بالغرب تشمل الخطة الخمسية 2005-2009 سبع طرق فرعية يبلغ مجموع أطوالها 25 ألف كيلومتر وخمسة موانئ جديدة للصيد وأربعة مطارات.
 
وتسهم الجزائر كذلك في مشروع متعدد الجنسيات يتكلف 260 مليون دولار لشق طريق طوله سبعة آلاف كيلومتر عبر الصحراء يربط الجزائر بلاغوس في نيجيريا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة