نيجيريا تسعى لزيادة حصتها وبقائها في أوبك   
الجمعة 1424/9/14 هـ - الموافق 7/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أولوسيغون أوباسانجو
قال الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانغو اليوم الجمعة إن بلاده تريد زيادة حصتها الإنتاجية داخل المنظمة لتتمشى مع خططها لزيادة طاقتها الإنتاجية لكنها ستواصل العمل على تحقيق أهدافها داخل إطار المنظمة.

وأضاف أوباسانغو خلال مؤتمر صحفي أثناء زيارة لألمانيا أن بلاده ستقوم بذلك تحت إشراف أوبك مؤكدا أنه لا بديل لأوبك.

وتسربت شكوك بشأن مستقبل نيجيريا في المنظمة هذا الأسبوع في أسواق النفط العالمية بعد أن عين أوباسانغو مستشارا رئاسيا جديدا لشؤون الطاقة ورئيسا جديدا لشركة البترول الوطنية النيجيرية التابعة للحكومة.

وسارع رئيس الشركة فونسو كوبولوكون بإعلان أنه حقق المستوى المستهدف لزيادة الطاقة الإنتاجية بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا قبل موعده المقرر عام 2006 بأربع سنوات لتبلغ الطاقة الإنتاجية 4.1 مليون برميل يوميا.

وأشار أوباسانغو إلى أنه لا يساوره أي شك في دور أوبك في الإبقاء على أسعار النفط العالمية داخل النطاق المطلوب عن طريق خفض إنتاجها. وأكد أن أوبك حققت الاستقرار لأسعار النفط وهو ما يضمن الاستقرار للمنتجين والمستهلكين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة