دعاوى تهدد إعادة هيكلة دبي العالمية   
الجمعة 1431/4/25 هـ - الموافق 9/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:14 (مكة المكرمة)، 22:14 (غرينتش)
مركز دبي العالمي حيث يقع مقر المحكمة الخاصة (الفرنسية-أرشيف)

قال خبير قانوني إن دعاوى قضائية محتملة قد تعطل خطة إعادة هيكلة عرضتها مجموعة دبي العالمية المتعثرة ولقيت قبولا حسنا من دائنيها، وفق ما نقلت صحيفة إماراتية الخميس.
 
وأوضح الخبير فيليب أبوت من مؤسسة "سايمونز آند سايمونز", أن إقامة أحد الدائنين دعوى أمام المحكمة الخاصة التي شكلت في دبي للنظر في الدعاوى القانونية ضد المجموعة شبه الحكومية الساعية إلى إعادة هيكلة ديون تفوق عشرين مليار دولار قد تعطل عملية إعادة الهيكلة تلك.
 
وقال أبوت "إذا أقام دائن واحد دعوى قضائية فسيجمد الوضع". وشكّلت دبي المحكمة الخاصة في ديسمبر/كانون الأول, وهي تضم ثلاثة قضاة دوليين للإشراف على إعادة هيكلة ديون المجموعة وتسوية نزاعات محتملة.
 
وتسعى دبي العالمية إلى نيل موافقة الدائنين من بنوك وحملة صكوك ودائنين تجاريين, بيد أنه حتى في حال وافق 66.66% من أولئك الدائنين على الخطة فإن دعوى قضائية واحدة يمكن أن تجمد تنفيذ الخطة إلى أن يصدر حكم.
 
وأشار أبوت إلى أن فهم السوق عامة لخطة إعادة الهيكلة المعروضة إيجابي حيث عبر دائنون كبار بينهم بنك "أتش. أس. بي. سي" عن تأييدهم للاقتراح.
 
 
لكنه أوضح أن الموافقة لن يكون لها أثر إذا قرر دائنون إقامة دعاوى أمام المحكمة الخاصة الواقعة في مركز دبي المالي العالمي.
 
وجاءت تعليقاته بعد يوم من كشف المحكمة دعوى رفعها موظف ضد شركة "ليمتلس", وهي وحدة عقارية تابعة لدبي العالمية لكنها غير مشمولة بإعادة الهيكلة. 
 
من جهته, قال محام بشركة كبرى للاستشارات القانونية لرويترز إنه لا يمكن توقع أن تحابي المحكمة الدائنين على حساب المقترضين.
 
وأضاف المحامي, الذي طلب عدم الكشف عن اسمه بسبب حساسية المسألة, أن المحكمة ستسعى لأن تكون نزيهة مع أغلب الدائنين, ولذلك إذا شذ واحد أو اثنان عن الإجماع فستضع ذلك في الاعتبار.
 
في الأثناء, نقلت يومية خليج تايمز الإماراتية الناطقة بالإنجليزية عن محافظ مركز دبي المالي حميد الطاير قوله إن ردود أفعال دائني دبي العالمية على الخطة المعروضة تدل على أنهم راضون عنها.
 
وأضاف أن العرض أخذ في الاعتبار متطلبات جميع الأطراف، وحرص على تحقيق مصالح الجميع. وأكد أن المفاوضات بين المجموعة ودائنيها في المرحلة النهائية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة