مصرفان يابانيان يندمجان لتشكيل أكبر بنك في العالم   
السبت 1426/8/28 هـ - الموافق 1/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:12 (مكة المكرمة)، 12:12 (غرينتش)

صفقة اندماج المصرفين بلغت 30 مليار دولار (رويترز-أرشيف)
أعلن بنك متسوبيشي طوكيو ومجموعة "يو.أف.جي" المالية اليابانية اندماجهما معا لتشكيل أكبر مؤسسة مصرفية في العالم.

وتبلغ قيمة أصول البنك الجديد 190 تريليون ين (1.68 تريليون دولار)، ليتفوق بأصوله على المجموعة المالية الأميركية سيتي غروب أكبر مؤسسة مصرفية في العالم.

يأتي هذا الإجراء بعدما استحوذت مجموعة متسوبيشي طوكيو العالمية على بنك يو.أف.جي المتعثر، في صفقة بلغت قيمتها نحو 30 مليار دولار.

ويتوقع استكمال دمج العمليات المصرفية للبنكين اليابانيين فعليا في نهاية العام الحالي لتحقيق التوائم بين أنظمة الحاسوب المختلفة لديهما. وستبدأ العمليات المصرفية للمجموعة مطلع العام المقبل.

وقد ظهرت مشكلات فنية صعبة بعد عملية اندماج ثلاث مؤسسات مصرفية لتشكيل أكبر بنك في اليابان، وهو مصرف ميزوهو غروب في أبريل/نيسان 2002.

ويتوقع أن يتجاوز عدد الحسابات المصرفية التي يديرها البنك الجديد تحت اسم "أم.يو.أفجي" 40 مليون حساب. وسيتم دمج أنشطة البنكين في مجالات الأوراق المالية والائتمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة