الحكومة اليابانية توافق على خصخصة البريد   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

جونيشيرو كويزومي
وافقت حكومة رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي اليوم الجمعة رسميا على خطط وضع نظام البريد في اليابان تحت سيطرة شركة قابضة تتكون من أربع شركات منفصلة في إطار عملية خصخصة بحلول عام 2007.

وتعتبر الموافقة على هذه الخطط للخصخصة إنجازا للحكومة اليابانية في السير بخطى الخصخصة الكاملة لأكبر خدمات بريدية في العالم.

وتتضمن الخطط الحالية بقاء حصة للحكومة في البريد بنسبة تتجاوز 33% في الشركة القابضة وحتى بعد استكمال الخطط بحلول عام 2017 لكي تبقى قريبة من إدارة الشركة.

وتعد وحدة دفاتر التوفير هي الأكبر في اليابان من حيث إجمالي المدخرات التي تتجاوز 3.3 تريليونات دولار مقارنة بالبنوك اليابانية.

وينظر إلى موافقة الحكومة على الخصخصة على أنها نجاح لكويزومي الذي وضع في مقدمة أولوياته خصخصة البريد وذلك منذ توليه منصبه الحالي في عام 2001.

وتشكل عملية خصخصة قطاع البريد الياباني مسألة مثيرة للجدل في البلاد وتلقى معارضة قوية حتى من داخل حزب كويزومي نفسه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة