الصكوك الإسلامية تحقق رواجا كبيرا في أوروبا   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

حققت السندات المصرفية الإسلامية التي صدرت مؤخرا في ألمانيا والمعروفة باسم (صكوك) رواجا كبيرا في أوروبا.

فقد أدى الإقبال الشديد على الصكوك الإسلامية التي أصدرتها ولاية سكسونيا أنهالت شرقي ألمانيا إلى جذب اهتمام العديد من الشركات في دول الاتحاد الأوروبي وأوروبا الشرقية.

وكانت الولاية الألمانية قد روجت لحملة بيع أول صكوك إسلامية أوروبية باليورو منتصف يوليو/ تموز الماضي، على أن تدفع حصصا من قيمة الإيجارات التي تحصلها من العقارات المملوكة للدولة لحملة هذه الصكوك بدلا من الفوائد التي تحرمها الشريعة الإسلامية.

وأعلنت سكسونيا أنهالت في مارس/آذار الماضي أنها ستصدر هذه الصكوك بقيمة 100 مليون يورو (نحو 120 مليون دولار).

وعبر محللون عن تفاؤلهم بالإصدار لأن المستثمرين في العالم الإسلامي يسعون لتنويع محافظهم الاستثمارية. ولم تصدر سندات إسلامية من قبل إلا في دول إسلامية مثل ماليزيا وقطر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة