إفلاس الشركات اليابانية يسجل معدلا قياسيا   
الجمعة 1422/12/3 هـ - الموافق 15/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مؤسسة أبحاث يابانية إن معدل إفلاس الشركات اليابانية ارتفع خلال شهر يناير/كانون الثاني الماضي إلى ما يوازي النسبة التي وصل إليها أثناء الانهيار الكبير بعد الحرب العالمية الثانية, مسجلا رقما قياسيا وصل إلى 1.067 تريليون ين ياباني (8.02 مليارات دولار) من الديون المستحقة على الشركات المفلسة.

ووصل عدد حالات الإفلاس خلال الشهر نفسه إلى 1620 حالة. وأرجع خبراء الاقتصاد في اليابان 77% من هذه الحالات إلى الكساد الذي تمر به البلاد حاليا.

أسهم طوكيو
في سياق متصل انخفضت أسعار الأسهم اليابانية الممتازة في نهاية المعاملات في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم الجمعة بعد ارتفاعها خمسة أيام متتالية, وذلك بسبب إقبال على البيع لجني الأرباح بعد الارتفاعات الأخيرة.

وتغلب الدافع لجني الأرباح على التفاؤل الذي ساد السوق بشأن إمكانية اتخاذ إجراءات حكومية لمساعدة البنوك على تقليص حجم القروض المتعثرة. لكن متعاملين قالوا إن سوق طوكيو احتفظت باتجاه التحسن العام إذ ارتفعت أسهم مجموعة يو.إف.جي المصرفية القابضة وأسهم بنوك أخرى مما ساهم في الحد من هبوط المؤشر العام.

وشهدت البنوك إقبالا على شراء أسهمها بعد أن قال وزير الخدمات المالية هاكو ياناجيساوا أمس الخميس إن رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي حث وكالة الخدمات المالية على تعزيز أعمال التفتيش التي تقوم بها على عمليات الإقراض من البنوك للمقترضين المتعثرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة