النعيمي: منتجو النفط قادرون على مواجهة الطلب المتزايد   
الأربعاء 1427/4/12 هـ - الموافق 10/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:49 (مكة المكرمة)، 21:49 (غرينتش)
أرامكو  تنوي زيادة طاقة التكرير في الداخل والخارج (رويترز)
قال وزير النفط السعودي علي النعيمي إنه يتوقع أن تستقر أسعار النفط خلال العقد الحالي مشيرا إلى أن المملكة مستعدة لزيادة إنتاجها.
 
ودعا النعيمي في مؤتمر بالرياض الدول المستهلكة والمنتجة إلى العمل على إزالة العوائق التي تواجه الصناعة. وقال إن منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" تستطيع تلبية احتياجات نمو الطلب العالمي المتزايد بالنسبة للخام ولكن العالم سيواجه مشكلة في طاقة تكرير النفط العالمية في السنوات الأربع المقبلة.
 
وأشار النعيمي إلى أن طاقة إنتاج النفط الاحتياطية في السعودية تبلغ الآن نحو 1.8 مليون برميل يوميا وأن الزيادات الإضافية في هذه الطاقة ستمكن المملكة من تلبية 50% من النمو في الطلب العالمي على النفط بحلول عام 2010.
 
وأوضح أن شركة أرامكو تنوي زيادة طاقة التكرير في الداخل والخارج بواقع مليوني برميل يوميا على مدار السنوات الخمس المقبلة.
 
وأضاف أنه من المرجح إلى حد كبير أن تصل الزيادة في الطلب على النفط في العالم في نهاية هذا العقد لحوالي ستة ملايين برميل يوميا وأعرب عن ثقته بقدرة الدول المنتجة وفي مقدمتها السعودية على تلبية هذه الزيادة بسهولة.
 
ودعا النعيمي الدول المستهلكة والمنتجة إلى العمل على إزالة العوائق التي تواجه صناعة التكرير التي خسرت استثمارات خلال العقدين الماضيين بسبب تراجع العائدات والقيود التي تفرضها الدول الصناعية.
 
وقال إنه بالرغم من وجود العديد من المشروعات العالمية لبناء معامل تكرير جديدة أو توسيع المعامل القائمة فإن الانتهاء من هذه المشروعات يستغرق وقتا طويلا موضحا أن المصافي الموجودة حاليا قديمة وتحتاج إلى تحديث.
 
وفي سوق نيويورك استقر سعر النفط الأميركي الخفيف الثلاثاء عند 71 دولارا للبرميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة