اقتصاد الصين ينمو بـ9.5%   
الأربعاء 12/8/1432 هـ - الموافق 13/7/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:40 (مكة المكرمة)، 15:40 (غرينتش)

الناتج الصناعي الصيني ارتفع الشهر الماضي بـ15.1% (رويترز)


حقق الاقتصاد الصيني نموا بـ9.5% في الربع الثاني من العام الجاري متجاوزا التوقعات، حيث فاق النسبة المسجلة بالفترة نفسها من العام الماضي، غير أن النمو الاقتصادي تباطأ قليلا مقارنة بالربع الأول من 2011 حيث نما بـ9.7%، وكانت توقعات الاقتصاديين تترقب نموا بحدود 9.4% للربع الثاني.

 

ومن شأن هذه النسبة أن تخفف المخاوف من احتمال تشديد بكين من سياستها النقدية لمحاربة ارتفاع مستويات التضخم، وأدى ارتفاع نسبة النمو الاقتصادي إلى ارتياح الأسواق المالية الأميركية والأوروبية والآسيوية بحكم الثقل الكبير للصين في التجارة العالمية.

 

ووفق بيانات المكتب الوطني للإحصاء فإن القيمة التقديرية للناتج المحلي الإجمالي للصين زادت بالنصف الأول من 2011 بـ9.6% على أساس سنوي، لتناهز 3.14 تريليونات دولار، وارتفع الناتج الصناعي بـ15.1 % الشهر الماضي مقارنة بالفترة نفسها من 2010.

 

كما ارتفع الاستثمار في الأصول الثابتة بـ25.6% الأشهر الستة الأولى من العام الجاري مقارنة بالمرحلة نفسها من 2010، ونمت مبيعات التجزئة بـ16.8%، مما يؤشر على أن الطلب المحلي ما يزال قويا نسبيا رغم سياسة التقشف.

 

انتعاش الأسواق

ونتيجة هذه البيانات الإيجابية لثاني أكبر اقتصاد عالمي، ارتفع مؤشر داوو جونز الصناعي بـ34 نقطة، وناسداك 100 للعقود المستقبلية بـ 12 نقطة.

 

وساعد معدل نمو اقتصاد الصين على التقليص من الخسائر المبكرة بأسواق النفط اليوم، حيث ارتفعت أسعار البترول قليلا بحيث بلغت عقود برنت تسليم اغسطس/ آب 117.76 دولارا للبرميل، كما خففت هذه البيانات من وطأة القلق من اتساع أزمة الديون السيادية الأوروبية.

 

من جانب آخر، ارتفعت الأسهم اليابانية في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم بعد بيانات نمو الاقتصاد  الصيني، حيث ارتفع مؤشر نيكى بـ0.37% ومؤشر توبكس الأوسع نطاقا بـ0.39%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة