"جهاد" اللبنانية تواصل أعمالها رغم تجميد واشنطن أصولها   
الأربعاء 1428/2/4 هـ - الموافق 21/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:30 (مكة المكرمة)، 14:30 (غرينتش)

وزارة الخزانة الأميركية جمدت أصول "جهاد البناء" وحظرت التعامل معها (الفرنسية)
قالت مؤسسة جهاد البناء التابعة لحزب الله اللبناني إن قرار الولايات المتحدة تجميد أصولها لا يعنيها وستستمر في عملها.

وأفاد متحدث باسم المؤسسة طلب عدم الكشف عن اسمه بأن "جهاد البناء" ليست مهتمة بهذه الأخبار ولا يعنيها ما تصرح به واشنطن.

وأكد استمرار المؤسسة في العمل دائما تحت شعار "مع المقاومة معا نبني" مواصلة بلسمة الجراح في جميع المجالات العمرانية والتنموية رغم التصريحات الأميركية "المشبوهة".

ويأتي ذلك بعد إعلان وزارة الخزانة الأميركية تجميد أصول هذه المؤسسة المخصصة لإعادة الإعمار، وحظر التعامل معها.

وقال مساعد الوزير ستيوارت ليفي، المكلف بملف "الإرهاب والمخابرات المالية"، إن حزب الله يستغل هذه المؤسسة لحاجاته الخاصة للإعمار من أجل كسب التأييد الشعبي من خلال تقديم خدمات البناء المدنية.

وقالت وزارة الخزانة إن مجلس الشورى في حزب الله، بزعامة الأمين العام حسن نصر الله، يشرف على هذه المؤسسة.

وحظرت تلك الوزارة التعامل مع المؤسسة اللبنانية، مؤكدة أن الولايات المتحدة ستجمد أصولها أميركيا حسب قوانين البلاد.

وتعمل مؤسسة جهاد البناء على إقامة وحدات سكنية وأشغال عامة جنوب وشرق لبنان، وفي الضاحية الجنوبية من العاصمة بيروت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة