اليمن يفرض إجراءات رقابية جديدة لمواجهة غسل الأموال   
الاثنين 22/8/1426 هـ - الموافق 26/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:58 (مكة المكرمة)، 17:58 (غرينتش)

فرض البنك المركزي اليمني إجراءات رقابية جديدة على محلات الصرافة وشركات التحويلات المالية بهدف تنظيم عمليات تحويل الأموال ومواجهة غسلها في البلاد.

يأتي ذلك تنفيذاً لتعميم كان أصدره البنك المركزي إلى البنوك التجارية ومحلات الصرافة وشركات تحويل الأموال يقضي بالتدقيق في هويات أصحاب تلك الأموال.

وقال مسؤول يمني إن هذه الإجراءات اتخذت ضمن سلسلة من الإجراءات التي أوصت بها مجموعة العمل المالية العربية المشتركة لمكافحة غسل الأموال.

وأرجع المسؤول أسباب اتخاذ الإجراءات الجديدة إلى تعاون اليمن الأمني مع الدول الأعضاء في مجموعة العمل المالية العربية وكافة دول العالم في إطار مكافحة ما أسماه الإرهاب والتمويلات المختلفة.

وأضاف المسؤول اليمني أن مجموعة العمل ستسعى خلال اجتماعها الثاني الذي سيعقد في العاصمة اللبنانية بيروت اليوم الاثنين إلى وضع ضوابط جديدة لحماية أنظمتها المالية "من سوء الاستخدام في منطقة يقال إنها زودت تنظيم القاعدة بأغلب أمواله".

ومن المقرر أن تتطرق اجتماعات مجموعة العمل المالية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اليوم وغدا إلى بحث وضع نظام للدول الأعضاء لمراجعة الإجراءات التي اتخذتها هذه الدول لمكافحة غسل الأموال والحد من تمويل الإرهاب.

يشار إلى أن هذه المجموعة التي تضم 14 دولة عربية تأسست في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/أيلول بهدف تنفيذ المعايير العالمية لمكافحة استخدام القاعدة أو المنظمات الأخرى للنظام المالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة