صندوق النقد يجتمع لبحث قرض تركيا   
الجمعة 1422/11/19 هـ - الموافق 1/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن صندوق النقد الدولي أن مجلس إدارته سيعقد اجتماعا في الرابع من فبراير/ شباط الجاري لبحث تقديم قرض جديد لتركيا واحتمال الموافقة عليه. وقال متحدث باسم الصندوق إن تأكيد عقد الاجتماع فعليا لا يزال يرتبط بإقرار السلطات التركية إجراءات ينص عليها البرنامج الاقتصادي الذي حظي بدعم الصندوق.

وقد وافق الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر الخميس على قانون لإعادة رسملة المصارف والذي كان إقراره أحد الشروط الموضوعة من قبل صندوق النقد. وأعرب وزير الاقتصاد التركي كمال درويش عن تفاؤله بموافقة صندوق النقد الدولي على منح بلاده قرضا جديدا تبلغ قيمته الإجمالية 12 مليار دولار. وكان المدير العام للصندوق هورست كولر أعلن في نوفمبر/ تشرين الثاني موافقته على منح تركيا قروضا جديدة دون تحديد المبلغ.

وأوضح الوزير التركي أن مدة هذا البرنامج الجديد ستمتد إلى ثلاثة أعوام وسيتضمن التزاما أساسيا بقيمة عشرة مليارات دولار ويضاف إليها مليار دولار في السنة الثانية ومليار آخر في السنة الثالثة، وأضاف أن المبلغ الإجمالي للقروض التي قد يضعها صندوق النقد الدولي في تصرف أنقرة سترتفع إلى 16 مليار دولار مع الأموال المتبقية للدفع وفقا للبرنامج الجاري تنفيذه حاليا.

يذكر أن تركيا وفي إطار سعيها للوفاء بمعايير الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي اقترحت أيضا سلسلة من الإصلاحات الهادفة إلى تليين تشريعاتها المتعلقة بحماية الحريات الأساسية والتي أرجئت مناقشتها في البرلمان إلى الأسبوع المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة